فالون غونغ تتظاهر في تايوان لدعم أتباعها في الصين   
الأحد 1421/9/28 هـ - الموافق 24/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

احتشد نحو ثلاثة ألاف شخص من أتباع طائفة فالون غونغ من 20 بلداً في تايبيه اليوم للتعبير عن دعمهم لنظرائهم الصينيين الذين يقفون خلف القضبان.
مظاهرة أتباع طائفة فالون غونغ

ورفع المتظاهرون صورا تظهر عدداً من المعتقلين من أتباع الطائفة في الصين، ويقول أنصار فالون غونغ إن زملاءهم يتعرضون للتعذيب والقمع في السجون الصينية.

وقال منظم المظاهرة تشانغ تشن هسي إن الهدف من هذا التجمع هو شرح قضية المعتقلين من أتباع الطائفة إلى العالم أجمع.

وأكد إن هناك أرقاما إحصائية موثقة تفيد بأن أكثر من 103 أشخاص من أتباع الطائفة ماتوا في الصين بعد إعتقال الحكومة الصينية لهم بسبب ممارسة طقوسهم أو الترويج لها.

وتستمد الطائفة طقوسها من معتقدات روحية صينية قديمة ومن تعاليم زعيمها لي هونغزهي الذي يعتنق القيم الكونفوشيوسية والبوذية.

واعتقلت الحكومة الصينية عدة آلاف من أتباع الطائفة المحظورة، وحكم على زعمائها الرئيسيين بالسجن لمدد تصل إلى 18 عاما بسبب احتجاجهم ورفضهم التخلي عن معتقداتهم.

وكان مئات من أتباع الطائفة تجمعوا أمس في الملعب الجامعي في العاصمة تايبيه للتعريف بالحركة، وأداء طقوسها علناً.

وليست هناك أرقام رسمية لعدد أتباع الطائفة في تايوان، لكن المنظمين يقولون إن العدد يقدر بمائة ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة