هزيمة قاسية لقطر أمام الإمارات بأمم آسيا   
الأحد 1436/3/21 هـ - الموافق 11/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:55 (مكة المكرمة)، 11:55 (غرينتش)

تمكن المنتخب الإماراتي من تحويل تخلفه بهدف أمام المنتخب القطري بتصفيات المجموعة الثالثة في بطولة كأس أمم آسيا -التي تستضيفها أستراليا- إلى فوز مستحق بأربعة أهداف، سجلها مناصفة لاعباه أحمد خليل وعلي مبخوت.

وفشلت قطر في فك عقدتها أمام الإمارات التي لم تذق طعم الهزيمة أمام قطر منذ يناير/كانون الثاني 2002 في خليجي 15 بالسعودية، حيث يعتبر هذا الفوز خطوة مهمة للإمارات لبلوغ الدور الثاني عن المجموعة، التي تضم إيران والبحرين.

ورغم الأفضلية الإماراتية في الدقائق الأولى للمباراة فإن العنابي تمكن من افتتاح التسجيل من أول هجمة فعلية في الدقيقة (23) عبر تمريرة طولية متقنة من حسن الهيدوس إلى محمد مونتاري، الذي اصطدم بخروج الحارس الإماراتي لقطع الطريق عليه لكن الكرة سقطت عند حدود المنطقة أمام خلفان إبراهيم -أفضل لاعب في آسيا 2006- حيث لعبها بطرية رائعة فوق الحارس الإماراتي ليفتتح التسجيل لقطر.

وشهدت الدقيقة (37) من الشوط الأول هدف التعادل للإمارات عندما لعب محمد فوزي كرة عرضية من الجهة اليمنى فشل الدفاع والحارس في التعامل معها، فوصلت مجددا إلى فوزي الذي لعبها عرضية إلى أحمد خليل الذي حولها برأسه فأبعدها المدافع إبراهيم ماجد عن خط المرمى، لكن الكرة عادت مجددا إلى اللاعب خليل فتابعها برأسه في الشباك.

شوط إماراتي
ومع بداية الشوط الثاني، نجح خليل نفسه في وضع الأبيض في المقدمة من ركلة حرة خادعة نفذها من الجهة اليسرى قوسية، حيث واصلت الكرة طريقها إلى الزاوية الأرضية اليسرى دون أن يلمسها أي من لاعبي الفريقين.

فرحة إماراتية بالفوز (غيتي)

ولم يكد المنتخب القطري يستفيق من صدمة الهدف حتى اهتزت شباكه مجددا في الدقيقة (56) بهدف ثالث إثر ركلة حرة نفذها خميس إسماعيل فصدها الحارس القطري، لكن الكرة سقطت أمام مبخوت المتواجد وحيدا أمام المرمى فتابعها في الشباك.

وحاول رجال المدرب الجزائري جمال بلماضي العودة إلى اللقاء، وكانوا قريبين من تقليص الفارق عبر ركلة حرة للبديل بوعلام خوخي مرت قريبة جدا من القائم الأيسر في الدقيقة (62)، ثم اتبعها البديل الآخر إسماعيل محمد الذي دخل بدلا من خلفان إبراهيم، بتسديدة تمكن الحارس الإماراتي من صدها في الدقيقة (65).

وواصل القطريون اندفاعهم لتقليص الفارق، وعاندهم الحظ في أكثر من مناسبة، حتى جاءت الدقيقة (89) التي حملت الهدف الإماراتي الرابع عندما وصلت الكرة إلى عمر عبد الرحمن فتبادلها ببرودة أعصاب مع مبخوت الذي تابعها في الشباك، ليقضي على آمال العنابي.

وستلعب الإمارات في المباراة التالية مع البحرين في كانبيرا يوم الخميس المقبل، بينما ستنتقل قطر إلى سيدني لمواجهة إيران في اليوم ذاته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة