فاجبايي يعد بإجراء انتخابات نزيهة في كشمير   
الجمعة 17/4/1423 هـ - الموافق 28/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أتال بيهاري فاجبايي
وعد رئيس وزراء الهند أتال بيهاري فاجبايي بإجراء انتخابات نزيهة هذا العام في كشمير التي تسيطر عليها بلاده, وعبر عن استعداده لوضع الولاية التي تشهد اضطرابات تحت إدارة نيودلهي المباشرة إذا دعت الحاجة.

وقال فاجبايي للصحفيين في لاكناو شمال الهند "أعتقد أنه حان الوقت لإجراء انتخابات نزيهة في جامو وكشمير, وإذا دعت الحاجة سأطبق القاعدة التي تتيح وضع ولاية تحت سيطرة نيودلهي". يذكر أنه بإمكان الحكومة الفدرالية أن تضع تحت إدارتها المباشرة ولاية في الاتحاد الهندي في حال عدم وجود استقرار سياسي فيها.

وتعتزم نيودلهي تنظيم انتخابات محلية في كشمير بحلول منتصف أكتوبر/تشرين الأول القادم, وتعد الولاية الوحيدة التي يشكل المسلمون غالبية سكانها. وتعتبر نيودلهي هذه الانتخابات حاسمة, لكن الحركات السياسية الإسلامية في الولاية هددت "بمعاقبة" المشاركين في العملية الانتخابية، ودعا أبرز تحالف للأحزاب الكشميرية "الحريات" إلى مقاطعتها.

وقال فاجبايي في هذا الصدد إنه "ما زال منفتحا لحوار" مع قادة تحالف "الحريات" "شرط ألا يضعوا أي شروط". ويطالب التحالف بإجراء مفاوضات بين ثلاثة أطراف هي الهند وباكستان والكشميريين.

من جهة أخرى أكد رئيس الحكومة الهندية أنه "من غير الوارد خوض حرب ضد باكستان، ولكننا لن نتخذ حاليا أي إجراء لسحب قواتنا المنتشرة على الحدود".
وأضاف "آمل في إجراء مناقشات مع باكستان بشأن كل المسائل بما في ذلك ولاية كشمير, لكن لتحقيق ذلك أحتاج إلى مناخ جيد وإلى إنهاء الإرهاب عبر الحدود".

وصرح وزير الدفاع الهندي جورج فرنانديز أمس أن الجزء الأكبر من قوات نيودلهي سيبقى على الحدود الباكستانية حتى "أكتوبر/تشرين الأول على الأقل", بعد الانتخابات المحلية التي ستجرى في كشمير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة