عاصفة ثلجية تعرقل سير الحياة بالشرق الأوسط   
الجمعة 1/5/1436 هـ - الموافق 20/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:23 (مكة المكرمة)، 10:23 (غرينتش)

يشهد الشرق الأوسط منذ البارحة اجتياح عاصفة ثلجية قوية، حيث تعرقل سير الحياة اليومية، عقب اندفاع كتلة هوائية قطبية من سيبيريا مباشرة عبر البحر الأسود وتركيا، مما أثّر بقوة على سوريا والأردن وفلسطين ولبنان.

وتأتي هذه العاصفة على غرار العاصفة "هدى" التي تركت بصمتها في العديد من دول الشرق الأوسط في بداية يناير/كانون الثاني الماضي.

وتسببت العاصفة "ويندي" -كما أطلق عليها- التي تجتاح لبنان، في قطع العديد من الطرق الجبلية جراء تراكم الثلوج التي هطلت على ارتفاع أقل من ألف متر، وتم إلغاء الدراسة اليوم وغدا السبت جراء تراجع درجات الحرارة بشكل قياسي.

وقد لقي ثلاثة أطفال سوريين مصرعهم أمس جراء اندلاع حريق بإحدى خيم النازحين السوريين في شمال لبنان، ناتج عن مواد التدفئة، حيث كانت العائلة تحاول أن تقي نفسها من موجة البرد القارس.

كما تشهد محافظات سورية موجات برد قاسية بالتزامن مع أمطار غزيرة في معظم المناطق، في ظل توقعات أن تزداد الأحوال الجوية قسوة.

ويتوقع نزول ثلوج كثيفة في غضون الـ24 ساعة القادمة، مع تدن كبير في درجات الحرارة في محافظات إدلب وحلب، وحمص، بينما يواجه النازحون في سوريا نقصا حادا في الإمدادات الغذائية والطبية.

كثافة الثلوج كسرت أغصان الزيتون بسوريا (الجزيرة)

حالة طوارئ
كما طرقت العاصفة الثلجية "جنى" أبواب الأردنيين مساء أمس الخميس، مع تساقط للثلوج والأمطار الثلجية على المرتفعات الجبلية في شمال ووسط المملكة منذ البارحة.

وقد بدأت العاصفة الثلجية تأثيرها الفعلي وسط استعدادات من السلطات المحلية في العاصمة عمّان ومحافظات أخرى للتعامل مع التساقط الكثيف للثلوج والأمطار الغزيرة.

كما أعلنت الحكومة خطة طوارئ على مستوى المملكة وجميع مخيمات اللجوء السوري.

وتشير التوقعات إلى أن العاصفة ستبلغ ذروتها اليوم وليلة السبت مع توقعات بتشكل وعبور جبهة هوائية قطبية قوية جديدة اعتبارا من مساء الجمعة، مما يعمل على استمرار تساقط الثلوج وبكثافة كبيرة.

ووجه رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور جميع الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة المعنية لـ"رفع درجة الجاهزية القصوى للتعامل مع الظروف الجوية سواء ما يتعلق بالكوادر البشرية أو الآليات اللازمة وضرورة التنسيق بين جميع الجهات المعنية بهذا الخصوص".

يبدأ استقرار الأحوال الجوية التدريجي اعتبارا من ساعات الصباح المتأخرة غدا السبت، على أن تضرب المنطقة خاصة الأردن والأراضي الفلسطينية ليلة السبت-الأحد موجة تجمد وجليد قوية

تحذيرات وإجراءات
وفي رام الله بالضفة الغربية، تهاطلت الثلوج وسط تحذيرات من هبوب عاصفة ثلجية على الأراضي الفلسطينية.

وتسببت العاصفة الثلجية التي أطلقت عليها تسمية "الدامون" اليوم الجمعة في إغلاق شوارع تربط بين عدة محافظات فلسطينية في الضفة الغربية، بسبب تراكم الثلوج.

وقد أوقفت الحكومة الفلسطينية الدراسة والعمل في المؤسسات الرسمية، بينما يتوقع أن تتساقط الثلوج على محافظات القدس ورام الله والخليل وبيت لحم ونابلس.

وحذّرت السلطات من إمكانية إغلاق طرق بسبب تراكم الثلوج، واحتمال حدوث سيول أو فيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة.

ويبدأ استقرار الأحوال الجوية التدريجي اعتبارا من ساعات الصباح المتأخرة ليوم غد السبت، على أن تضرب المنطقة -خاصة الأردن والأراضي الفلسطينية- ليلة السبت-الأحد موجة تجمد وجليد قوية، مع هبوب رياح باردة شديدة السرعة وحدوث فيضانات وسيول خاصة في المناطق المنخفضة.

وتم تعليق الدراسة وإغلاق الدوائر الحكومية في السعودية جراء تأثر المملكة بالمنخفض الجوي العميق الذي أثر البارحة على شمال غربي ووسط البلاد، مع رياح قوية محملة بالعواصف الماطرة بغزارة والبرَد على المناطق المرتفعة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة