هجوم لمسلحين قرب حقل نفطي شرق ليبيا   
الثلاثاء 1437/6/6 هـ - الموافق 15/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:12 (مكة المكرمة)، 6:12 (غرينتش)

نقلت وكالة رويترز عن حراس إحدى المنشآت النفطية في ليبيا قولهم إن مسلحين شنوا هجوما على محطة للكهرباء والماء قرب حقل السرير النفطي الرئيسي شرقي البلاد.

وأضاف الحراس أن قوات الأمن أحبطت محاولة لتفجير "انتحاري" بسيارة ملغمة عبر قتل سائقها قبل أن تنخرط في اشتباكات مع المهاجمين.

ومن شأن أي تهديد لمنطقة السرير أن يثير انزعاجا بشكل خاص لأن أكثر من نصف الإنتاج النفطي الحالي لليبيا يأتي من هذه المنطقة.

ولم تعلن أي جماعة على الفور المسؤولية عن الهجوم، لكن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية استهدفوا في السابق منشآت نفطية في ليبيا في تصعيد لحملتهم ضد مرافئ التصدير بشرق البلاد في بداية العام الحالي.

ومع استمرار الصراع المتقطع في ليبيا هبط إنتاج النفط إلى نحو 360 ألف برميل يوميا أو أقل من ربع مستواه قبل سقوط العقيد الليبي معمر القذافي في 2011.

وبسبب الفوضى استغل مسلحون موالون للدولة الإسلامية الفوضى السياسية والفراغ الأمني لترسيخ موطئ قدم في البلاد، حيث سيطروا على سرت العام الماضي وأصبح لهم وجود في بضع مدن وبلدات أخرى.

يشار إلى أن قوى غربية تسعى إلى إيجاد سبل لوقف توسع التنظيم في ليبيا، لكنها تشعر بإحباط بسبب تأجيلات مؤخرا في تشكيل حكومة وحدة تساندها الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة