تراجع الإعصار إيرل إلى الفئة الثالثة   
الأربعاء 1431/9/22 هـ - الموافق 1/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 20:38 (مكة المكرمة)، 17:38 (غرينتش)

 سرعة الرياح التي يحملها إيرل تراجعت إلى 205 كم في الساعة (الفرنسية)

ضعفت قوة الإعصار إيرل قليلا وأصبح من الفئة الثالثة وهو يتجه صوب الساحل الأميركي ليجتاح منطقة الساحل ذات الكثافة السكانية المرتفعة من نورث كارولاينا إلى نيو إنغلاند.

وأمرت السلطات الأميركية بإجلاء كل الزوار من جزيرة هاتيراس التابعة لولاية نورث كارولاينا, نظرا لخطورة الأمواج مع اتجاه إيرل صوب الساحل الشرقي الأميركي, واتخذت السلطات إجراء مماثلا مع المصطافين والسكان في جزيرة أوكركوك.

وقال المركز الأميركي للأعاصير إن سرعة الرياح تراجعت إلى 205 كم في الساعة ليصبح من الفئة الثالثة طبقا لمقياس سافير سيمسون. وأنه من الممكن حدوث بعض التذبذب في القوة خلال الساعات الثماني والأربعين المقبلة.

وأضاف المركز أنه طبقا للمسار المتوقع فإن الإعصار سيمر إلى الشرق وإلى الشمال الشرقي من جزر ألبهاما وربما يقترب من ساحل نورث كارولاينا بحلول صباح الجمعة.

وتوقع خبراء الأرصاد الجوية أن تبقى عين الإعصار قبالة الساحل بينما يتحرك إيرل شمالا بالتوازي مع الخط الساحلي خلال عطلة عيد العمال بالولايات المتحدة في مطلع الأسبوع التي ينتهي معها عادة موسم الصيف.

كما توقع الخبراء أن يتسبب إيرل في سقوط أمطار غزيرة وارتفاع الأمواج وهبوب رياح شديدة في الساحل الأطلسي من نورث كارولاينا إلى نيو إنغلاند وسواحل كندا المطلة على المحيط الأطلسي.

ويتحرك إيرل -وهو ثاني إعصار كبير في موسم الأعاصير بالمحيط الأطلسي هذا العام- صوب الشمال الغربي في المحيط الأطلسي إلى الشمال من جزيرة جران تيرك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة