طهران تنتقد منع واشنطن دخول رئيس برلمانها   
السبت 29/7/1426 هـ - الموافق 3/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:55 (مكة المكرمة)، 20:55 (غرينتش)

واشنطن لم توضح بعد سبب حظرها دخول رئيس البرلمان الإيراني (رويترز-أرشيف)
انتقدت إيران رفض الولايات المتحدة منح تأشيرة دخول لرئيس مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) غلام علي حداد عادل، ووصفت ذلك بأنه يمثل انتهاكا للقانون الدولي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي في بيان إن واشنطن أظهرت باتخاذها ما سماه هذا القرار المقيت والمنافي للأصول المهنية أنها لا تستحق أن تستضيف منظمة دولية، ودعا المجتمع الدولي إلى إعادة النظر في عقد الجمعية العامة للأمم المتحدة على الأراضي الأميركية.

وكان رئيس البرلمان الإيراني طلب تأشيرة دخول لحضور مؤتمر لرؤساء البرلمانات مقرر عقده في مقر الأمم المتحدة في نيويورك من السابع إلى التاسع من الشهر الجاري.

ولم يصدر بعد أي توضيح من وزارة الخارجية الأميركية عن الأسباب التي دفعتها لاتخاذ مثل هذا القرار.

يشار إلى أن الرئيس الأميركي جورج بوش أعلن الشهر الماضي أن نظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد يمكنه التوجه إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة عملا بالاتفاقيات الموقعة بين الولايات المتحدة والمنظمة الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة