زجاجات حارقة تستهدف بيت عزاء في صدام بالبحرين   
الجمعة 1427/12/16 هـ - الموافق 5/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:38 (مكة المكرمة)، 22:38 (غرينتش)

أعلنت جمعية "التجمع القومي الديمقراطي" (التيار البعثي في  البحرين) تعرض مقرها لهجوم أمس الخميس بزجاجتين حارقتين (مولوتوف) أثناء مجلس عزاء في الرئيس العراقي السابق صدام حسين.
 
وقال الأمين العام للجمعية رسول الجشي في بيان إن هذا الاعتداء "يشكل عدوانا على حرية الرأي والتفكير، ومحاولة للإرهاب".
 
واستهجن الأعمال التي وصفها بأنها جبانة، مشيرا إلى أنها لن تثني التجمع عن إعلان مواقفه المبدئية "في القضايا الوطنية والقومية".
 
وتمثل جمعية التجمع القومي الديمقراطي تحالفا للمعارضة البحرينية وتيار القوميين البعثيين في البحرين، وقد فتحت مقرها العام الأربعاء في جنوب غرب المنامة لتقبل التعازي في الرئيس العراقي السابق الذي أعدم شنقا السبت في بغداد.
 
ملثمون
من جهتها كشفت وزارة الداخلية البحرينية "أن أشخاصا ملثمين قاموا بإلقاء زجاجات حارقة (مولوتوف) على مبنى جمعية التجمع القومي في منطقة الزنج (جنوب غربي المنامة) مما أدى إلى وقوع أضرار بسيطة بمبنى الجمعية".
 
ونقل البيان عن المدير العام لشرطة المحافظة الشمالية والقائم بأعمال المدير العام لشرطة العاصمة "أن العمل جار لاستكمال البحث والتحري لكشف الجناة والقبض عليهم وتقديمهم  للعدالة".
 
ويعد هذا الحادث هو الثاني خلال أسبوع في البحرين، فقد تعرضت يوم السبت الماضي دورية أمنية  للهجوم بزجاجة حارقة في قرية الدراز غربي العاصمة المنامة مما أسفر عن إصابة أحد أفراد الشرطة بحروق وجروح.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة