طالبان: كلمة أوباما للمسلمين مضللة   
الأحد 1430/6/14 هـ - الموافق 7/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 5:54 (مكة المكرمة)، 2:54 (غرينتش)

طابان قالت إن الرسالة لم تقدم شيئا
لتغيير العلاقات مع أميركا (الفرنسية)
وصفت حركة طالبان الأفغانية السبت كلمة الرئيس الأميركي باراك أوباما للعالم الإسلامي بأنها كانت مليئة "بشعارات مضللة"، ولم تقدم شيئا لتغيير العلاقات بين الولايات المتحدة والمسلمين.

ووفقا لرسالة بثتها قيادة طالبان على الإنترنت وترجمتها جماعة سايت لمعلومات المخابرات، فإن الكلمة التي ألقاها أوباما من جامعة القاهرة يوم الخميس الماضي "لم تتضمن شيئا مهما فيما يتعلق بمحتواها من أجل تخفيف التنافر الذي وصل أوْجه بين المسلمين وأميركا".

وأضافت الرسالة أن "قواته (أوباما) المحتلة والآثمة تواصل قتل وتعذيب واعتقال المسلمين في أفغانستان والعراق، وتدوس بأقدامها على حقوقهم المستحقة وتقتلهم بلا رحمة لدفاعهم عن حقوقهم، وتزج بهم في أفظع السجون في العالم".

وبحسب الرسالة فإن كلمة أوباما "مجرد استمرار لشعارات أميركا المضللة السابقة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة