إيران والعراق يتفاهمان لتصحيح مجرى شط العرب   
الأحد 1428/5/25 هـ - الموافق 10/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:46 (مكة المكرمة)، 21:46 (غرينتش)
نقطة بحرية إيرانية في شط العرب(الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة الخارجية العراقية أن طهران أكدت ضرورة القيام بعمل سريع لتصحيح وضع شط العرب الذي انحرف مجراه بشكل كبير داخل العراق.
 
ونقل بيان للوزارة أن وفدا عراقيا بحث مع وزير خارجية إيران منوشهر متكي مؤخرا موضوع شط العرب.
 
وأشار البيان إلى أن وضع شط العرب الحالي يختلف تماما عما كان عليه في السابق وذلك بسبب الإهمال وكثرة الغوارق والترسبات مما أدى إلى انحراف المجرى بشكل كبير داخل الأراضي العراقية.
 
ويشكل شط العرب، وهو نهر إستراتيجي، رئة اقتصادية ومنفذا وحيدا على البحر للعراق عبر ميناء أم قصر. ويطلق عليه الإيرانيون نهر أروندرود.
 
والشط المتشكل من مصب نهري دجلة والفرات يبلغ طوله نحو مائتي كيلومتر، يقع قرب حقول النفط في جنوب العراق، وهي الأكبر في البلاد.
 
ونصت "اتفاقية الجزائر" عام 1975 على أن تمر الحدود بين العراق وإيران بأعمق نقطة في شط العرب أي بشكل عام في وسطه.
 
لكن هذه الحدود يصعب تحديدها بدقة في بعض الأحيان وتبقى موضع تفسيرات مختلفة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة