99% صوتوا لانفصال جنوب السودان   
الجمعة 1432/2/17 هـ - الموافق 21/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:05 (مكة المكرمة)، 16:05 (غرينتش)
   النتائج الأولية الرسمية للجنة الاستفتاء تظهر التأييد للانفصال (الفرنسية-أرشيف)

أظهرت نتائج رسمية أولية نشرتها المفوضية التي تشرف على استفتاء تقرير مصير جنوب السودان أن نحو 99% من السودانيين الجنوبيين صوتوا للانفصال عن الشمال.
 
وجاء في موقع مفوضية استفتاء جنوب السودان على الإنترنت أن 98.6% صوتوا لصالح الانفصال بعد فرز أكثر من 80% من الأصوات.

وأكد العاملون في المفوضية صدقية الموقع والأرقام التي نشرها وجاء في بيان على الموقع أن هذه النتائج غير كاملة ومؤقتة لحين الإعلان عن النتائج الأولية ثم النهائية وأن الأرقام قد تتغير.
 
وهذه الأرقام هي المؤشر الأحدث على نتيجة ساحقة نحو استقلال الجنوب في الاستفتاء الذي أجري الأسبوع الماضي والذي أقرته اتفاقية السلام الشامل عام 2005 ومن المتوقع أن تصدر النتيجة النهائية للاستفتاء في فبراير/شباط المقبل.
 
تحصيل حاصل
وقال نائب رئيس المفوضية تشان ريك مادوت "هذه هي النتيجة التي توقعناها النتيجة لن تغير كثيرا".
 
وكانت المنطقة الوحيدة التي أبدت انحياز الأغلبية للوحدة هي تجمع صغير للناخبين في ولاية جنوب دارفور في شمال السودان وصوتوا بنسبة 63.2% لصالح الوحدة بينما صوت 36.3% لصالح الانفصال.
   
وتعليقا على ذلك قال مادوت "هذا ليس مستغربا بسبب الطريقة التي تم بها تسجيلهم في قوائم الناخبين، بعض الناس سجلوا كجنوبيين بينما هم شماليون من دارفور"، مضيفا "لقد استغلوا نقص الأمن في المنطقة، لن يؤثر ذلك تأثيرا كبيرا على النتيجة".
 
وكانت المفوضية قد أكدت في وقت سابق أن نسبة الإقبال على التصويت تجاوزت الـ60% وهي النسبة المطلوبة كي يصبح الاستفتاء ملزما.
    
ويتناقض الجو العام الهادئ والمسيطر عليه في جوبا عاصمة الجنوب حاليا مع المشاهد الاحتفالية التي قوبل بها بدء الاستفتاء عندما وصفت ملصقات حملة الدعاية للاستقلال بأنها تحرر من الحرب وقمع الشمال.
  
ترتيبات الانفصال
وبشأن رد الفعل المبدئي في الشمال قال ربيع عبد العاطي المسؤول الرفيع في حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان إنه سينتظر النتيجة النهائية قبل أن يعطي رد فعل رسميا، وإن التوقعات تشير للانفصال.
 
وأضاف أن الحزب يعمل على مرحلة ما بعد الانفصال الآن، وفي مسائل مثل ترسيم الحدود وحل مشكلة أبيي ويبذل كل ما في وسعه للاستعداد لتبعات انفصال الجنوب.
   
وتشير الأرقام إلى أن 57.6% من الجنوبيين الذين أدلوا بأصواتهم في الشمال اختاروا الانفصال واختار 98.55% من الجنوبيين الذين يعيشون خارج السودان الانفصال.
   
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة