قتيل بانفجار بمنشأة نووية فرنسية   
الاثنين 1432/10/15 هـ - الموافق 12/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:39 (مكة المكرمة)، 15:39 (غرينتش)

صورة أرشيفية عامة لمفاعل ماركول النووي (الأوروبية)

قتل شخص واحد وجرح أربعة أحدهم في حالة حرجة عندما انفجر فرنُ منشأةٍ لعلاج النفايات النووية في جنوبي فرنسا. ولم تعرف أسباب الانفجار بعد، لكن منظمة السلامة الذرية الفرنسية والشركة المالكة للفرع الذي يسير المحطة أكدتا عدم وقوع أي تسرب نووي.

ووقع الانفجار في محطة سانتراكو القريبة من مفاعل ماركول النووي في منطقة لانغدوك روسيون غير بعيد عن البحر الأبيض المتوسط.

وقالت شركة إي دي إف الفرنسية -التي يسير أحد فروعها محطة سانتراكو- إن تحقيقا أوليا أظهر وقوع انفجار في فرنٍ يستعمل لإذابة النفايات المعدنية ذات الإشعاع القليل أو الضئيل جدا، وتحدثت عن حريق سببه الانفجار وسُيطر عليه. 

وأكدت الشركة أنه لا يوجد مفاعل نووي في الموقع وأنه لم تكن في مكان الانفجار نفايات مصدرها مفاعل نووي.

كما قالت هي ومنظمة السلامة النووية الفرنسية إن الحادث لم يسبب تسربا نوويا أو كيمياويا.

وفي فيينا قال الأمين العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا آمانو إن مركز الحوادث الذرية قد "فُعّل فورا" وإن الوكالة طلبت من فرنسا معلومات عن الحادث.

وتعتمد فرنسا بصورة كبيرة على المفاعلات النووية التي تزودها بالجزء الأكبر من حاجتها من الكهرباء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة