سول تنشر صواريخ إسرائيلية للحماية   
الأحد 9/7/1434 هـ - الموافق 19/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 8:48 (مكة المكرمة)، 5:48 (غرينتش)
كوريا الجنوبية: في حال حدوث أي استفزاز فإننا سنظل في حالة تأهب (رويترز) 

نشرت كوريا الجنوبية اليوم الأحد صواريخ إسرائيلية الصنع ذات توجيه عال وقدرة على ضرب المدفعية الكورية الشمالية على الجزر الحدودية في البحر الأصفر، يأتي ذلك بعد يوم من إطلاق الجارة الشمالية ثلاثة صواريخ قصيرة المدى من ساحلها الشرقي مما دفع قوى غربية لدعوة بيونغ يانغ إلى ضبط النفس.

ونقلت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية عن مسؤول بهيئة الأركان المشتركة قوله إنه تم نشر عشرات من صواريخ "سبايك" إضافة إلى نشر منصات تم إطلاقها مؤخرا على جزيرتي باينغ يونغ ويونبيونغ.

وأوضح المسؤول ذاته أن هذه المعدات "باستطاعتها تدمير منشآت كوريا الشمالية تحت الأرض، ويمكنها أيضا متابعة وضرب الأهداف المتحركة".

من جهتهم قال مسؤولون عسكريون إن مدى صواريخ "سبايك" الموجهة بالأقمار الصناعية يصل إلى 20 كلم وتزن 70 كلغ.

وجاءت هذه التحركات عقب إقدام بيونغ يانغ أمس السبت على إطلاق صواريخ موجهة قصيرة المدى مرتين خلال الصباح ومرة بعد الظهر قبالة ساحلها الشرقي، وفقا لمسؤول بمكتب المتحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية.

حدوث استفزاز
وبيّن المصدر نفسه أنه "في حال حدوث أي استفزاز فإن الوزارة ستستمر في متابعة الموقف وستظل في حالة تأهب".

وحثت دول عدة كوريا الشمالية على ضبط النفس، حيث قالت الولايات المتحدة في بيان صادر عن وزارة الدفاع (بنتاغون) إنها تواصل حث بيونغ يانغ على ممارسة ضبط النفس واتخاذ خطوات لتحسين علاقاتها مع جيرانها.

بينما علّقت الخارجية البريطانية قائلة "لقد أوضحنا لكوريا الشمالية أن تهديد المجتمع الدولي وزيادة التوتر الاقليمي لن يخدم مصالحها الطويلة الأجل".

يُذكر أن التوتر تراجع بشبه الجزيرة الكورية على مدى الشهر  الماضي بعد أن كان تصاعد بضعة أسابيع عقب فرض مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة عقوبات أكثر صرامة على بيونغ يانغ بعد تجربتها النووية الثالثة في فبراير/ شباط الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة