صالح يتقدم على بن شملان بالفرز الأولي لانتخابات اليمن   
الخميس 1427/8/28 هـ - الموافق 21/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 4:22 (مكة المكرمة)، 1:22 (غرينتش)
صالح تقدم بمليوني صوت ونصف مليون لبن شملان (الفرنسية)

أعلن رئيس اللجنة الانتخابية العليا اليمنية عبد الوهاب الشريف في مؤتمر صحفي في ساعة مبكرة من صباح اليوم، أن الرئيس المنتهية ولايته علي عبد الله صالح حصل على أكثر من مليوني صوت في حين حصل مرشح اللقاء المشترك فيصل بن شملان على قرابة نصف مليون صوت وفق النتائج الأولية.
 
وأضاف الشريف أن باقي مرشحي الرئاسة الثلاثة حصلوا على نسبة بلغت أكثر من 2%. وأوضح أن عدد المشاركين في عملية الانتخاب الرئاسية والمحلية بلغ خمسة ملايين و300 ألف ناخب وناخبة، مشيرا إلى أنه لايزال هناك مراكز نائية لم تصل قوائم المشاركين فيها.
 
وقد أقفلت صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية والمحلية اليمنية الساعة الثامنة مساء الأربعاء في عموم محافظات اليمن، بعد أن مددت عملية الاقتراع ساعتين بسبب الإقبال الكثيف في المدن والذي كان متوازناً في مراكز الأطراف.
 
وبدأ الفرز أولا بصناديق الناخبين للرئاسة ومن ثم المجالس المحلية. ومن المتوقع أن تعلن النتائج في المراكز الكبرى صباح اليوم.
 
وشهدت الساعات الأخيرة من الاقتراع إقبالا كثيفا من الناخبين في صنعاء والمدن اليمنية الأخرى. وتوقع أمين العاصمة صنعاء الدكتور يحيى الشعيبي مشاركة كبيرة تفوق نسبتها 80%، مشيراً إلى أن الأجواء الأمنية تسود العملية الانتخابية.


مراقبون

وحرص ممثلو المرشحين والمراقبون الدوليون على الحضور إلى مقار اللجان الانتخابية منذ الصباح للإشراف على عملية التصويت. وفي هذا الإطار تحدث مراسل الجزيرة في صنعاء عن وجود تجاوزات لكنها لم تصل إلى حد الخروقات الكبيرة.
 
كما تجري هذه الانتخابات وسط تدابير أمنية مشددة في أعقاب الهجمات الفاشلة على منشآت نفطية في البلاد الأسبوع الماضي.
 
ورغم هذه الإجراءات فقد لقي ثلاثة أشخاص حتفهم في محافظة حجة شمالي صنعاء وتعز جنوبا خلال مشادات أثناء عملية الاقتراع، كما أصيب 42 شخصا حسب اللجنة العليا للانتخابات.
 
يشار إلى أن إجمالي الناخبين الذين يحق لهم الاقتراع يبلغ 9.247.390 ناخبا بينهم 3.9 ملايين امرأة من أصل سكان البلاد البالغ عددهم 22 مليون نسمة. أما مقاعد المجالس المحلية فيتنافس لشغلها 18.762 مرشحا بينهم 132 امرأة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة