استئناف الجزائر تثبّت حكم سجن بن شيكو سنتين   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

صحفيون جزائريون يتظاهرون لإطلاق سراح زملائهم المعتقلين بينهم مدير لوماتان (الفرنسية-أرشيف)
أحمد روابة-الجزائر
ثبتت محكمة الاستئناف بالعاصمة الجزائر الحكم الصادر بحق مدير صحيفة لوماتان الناطقة بالفرنسية محمد بن شيكو بالسجن سنتين، وخفضت الغرامة إلى 19 مليون دينار (نحو 220 ألف دولار).

وصدر الحكم العلني مساء الأربعاء بعد محاكمة استقطبت عددا كبيرا من المهتمين بفصول المتابعة التي تعرض لها بن شيكو وصحيفته الخاصة المعارضة.

وكانت محكمة الحراش بضواحي العاصمة قبل شهرين قد حكمت ابتدائيا على بن شيكو بسنتين سجنا مع الأمر بالقبض الفوري في تهمة تهريب أموال قيمتها مليون دولار بالعملة الجزائرية في شكل سندات مصرفية. وقد ألقي عليه القبض في مطار الجزائر الدولي من قبل الشرطة.

تثبيت حكم المحكمة الابتدائية ليصبح نهائيا اعتبره المحامون قاسيا وخاضعا لمؤثرات سياسية تتعلق بمواقف بن شيكو من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ووزير الداخلية نور الدين زرهوني، والتي برزت في الانتخابات الرئاسية الأخيرة على شكل مواجهة شخصية.

غير أن طرف الاتهام يرى أن الحكم كان منتظرا ولا علاقة له بالسياسة أو بحرية الصحافة لأن القضية تدخل في القانون العام، والتهمة هي جريمة يعاقب عليها القانون الجزائري من سنتين إلى خمس سنوات سجنا وغرامة ضعف المبلغ المهرب مع حجز المبلغ.

محمد بن شيكو (الفرنسية-أرشيف)

وبعد صدور الحكم النهائي بات مؤكدا أن بن شيكو سيقضي عقوبة السجن التي حكم عليه بها رغم الحملة التي حاول أصدقاؤه تنظيمها للمطالبة بإطلاق سراحه، في الجزائر وخارجها.

يبقى أن يصدر الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عفوا رئاسيا لصالحه، وهو أمر وإن كان غير متوقع فإنه ممكن وفق الصلاحيات التي يخولها الدستور لرئيس الجمهورية باعتباره القاضي الأول في البلاد.

صحيفة لوماتان
ومن جهة أخرى فإن صحيفة لوماتان متوقفة عن الصدور حاليا منذ أسبوع لعدم سداد ديونها لدى المطبعة التابعة للدولة والتي تبلغ قيمتها نحو 500 ألف دولار، إضافة إلى مستحقات غير مدفوعة لمصلحة الضرائب التي رفعت دعوى قضائية ضد الصحيفة.

وينتظر أن يجتمع المساهمون في مؤسسة لوماتان بغرض تعيين مدير نشر جديد لمعالجة الملفات المطروحة التي تحول دون صدور الصحيفة.

غير أن الحكم النهائي بسجن بن شيكو والوضعية المالية الصعبة للمؤسسة يجعلان من إعادة إصدار الصحيفة أمرا صعبا للغاية.
_____________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة