الرباعية ترحب بقرار عرفات تعيين رئيس للوزراء   
الخميس 1423/12/18 هـ - الموافق 20/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فلسطيني يفتح متجره لجندي إسرائيلي لتفتيشه في مدينة نابلس
ــــــــــــــــــــ

الرباعية تدعو لتبني خريطة الطريق الداعية لإنهاء النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي ورفعها إلى الأطراف المعنية في أقرب وقت ممكن
ــــــــــــــــــــ

قوات الاحتلال تواصل عمليات الدهم وتدمير منازل ومحلات الفلسطينيين في عدد من مدن الضفة وقطاع غزة
ــــــــــــــــــــ

رحبت اللجنة الرباعية المؤلفة من الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بقرار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات تعيين رئيس للوزراء جدير بالثقة ويتمتع بصلاحيات واسعة.

ودعت اللجنة الرباعية في بيان صدر في ختام اجتماعها في لندن المجلس التشريعي والهيئات التنفيذية الفلسطينية المعنية إلى اجتماع فوري للمصادقة على هذا التدبير.

وطلب مندوبو اللجنة أيضا من إسرائيل تسهيل عقد هذه الاجتماعات، ودعوا الفلسطينيين إلى المضي قدما في الإعداد لدستور سيشكل أساسا لديمقراطية برلمانية راسخة. وطلبوا أيضا أن يتم تبني خريطة الطريق الداعية لإنهاء النزاع الفلسطيني- الإسرائيلي ورفعها إلى الأطراف المعنية في أقرب وقت ممكن.

كما عبروا عن "قلقهم العميق من استمرار أعمال العنف والإرهاب التي يخطط لها وتنفذ ضد الإسرائيليين ومن العمليات العسكرية الإسرائيلية خلال الأيام الأخيرة في الضفة الغربية وغزة التي أدت إلى مقتل مدنيين فلسطينيين".

وأكدت اللجنة الرباعية أيضا دعوتها التي وجهتها في 20 ديسمبر/ كانون الأول الماضي في واشنطن وطالبت فيها بوقف فوري وشامل لإطلاق النار. ودعت جميع الأفراد والمجموعات الفلسطينية إلى وقف ما سمته أعمال الإرهاب ضد الإسرائيليين في كل مكان.

وقد اختتم المندوبون اجتماعهم الذي استمر يومين في لندن للبحث في المراحل المقبلة التي يتعين تبنيها وتطبيق خريطة الطريق التي تنص على إقامة دولة فلسطينية على مراحل بحلول العام 2005.

الوضع الميداني
صبي فلسطيني وسط أنقاض منزل دمرته قوات الاحتلال في غزة
ميدانيا أطلق مسلحون فلسطينيون صاروخين من طراز قسام على بلدة سديروت، جنوبي إسرائيل، من دون أن يتسبب ذلك في وقوع ضحايا أو أضرار. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن هذين الصاروخين أطلقا من شمال قطاع غزة.

وكان أربعة إسرائيليين أصيبوا بجروح الأربعاء في هجوم مماثل بصواريخ القسام على البلدة نفسها، وتبنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وقالت إنه يأتي ردا على الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني. وقد رد الاحتلال الإسرائيلي على ذلك بتقسيم قطاع غزة إلى ثلاثة أقسام مغلقة حتى إشعار آخر.

من ناحية أخرى أفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية أن طفلة وفتى أصيبا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في غزة ورفح. وقال مصدر طبي في مستشفى الشفاء بغزة إن الطفلة آمنة أبو خوصة (9 سنوات) أصيبت برصاصة في البطن أطلقها الجنود الإسرائيليون عند مفترق الشهداء جنوب مدينة غزة قرب مستوطنة نتساريم. وأشار المصدر إلى أن حالة الطفلة خطيرة.

وذكر شهود أن الدبابات الإسرائيلية المتواجدة في محيط مستوطنة نتساريم أطلقت مساء الخميس عدة قذائف مدفعية تجاه منطقة الشيخ عجلين كما أطلقت قذيفتين على الأقل تجاه أبراج سكنية في مدينة الزهراء الإسكانية جنوب مدينة غزة. وأضاف المصدر نفسه أن قوات الاحتلال أطلقت أيضا عدة قذائف مدفعية سقطت في منطقة زراعية شرق مدينة غزة.

وفي رفح أوضح مصدر طبي في مستشفى رفح أن الشاب محمود السيقلي (19 عاما) أصيب برصاصة في الفخذ أطلقها الجنود الإسرائيليون تجاهه أثناء مروره في الشارع العام وحالته متوسطة.

وفي وقت سابق دمرت قوات الاحتلال بالجرافات والقصف المدفعي ثلاثة منازل لفلسطينيين قرب حاجز التفاح غربي مخيم خان يونس. وأكد مصدر أمني فلسطيني أن جنود الاحتلال دمروا بالكامل منزلا يعود للمواطن عدنان أبو عبيدة قرب حاجز التفاح الذي يشكل المدخل الوحيد لمنطقة المواصي غربي المخيم.

ثلاثة شهداء بالضفة
جنديان إسرائيليان يمنعان صبيا فلسطينيا من المرور في مدينة الخليل الخاضعة لحظر التجول
وفي الضفة الغربية استشهد فلسطينيان عندما فتح جنود إسرائيليون النار على مجموعة من الفتيان كانوا يرشقونهم بالحجارة في مدينة نابلس.

وأوضحت مصادر طبية فلسطينية أن أحمد أبو زهراء (17 سنة) أصيب في رأسه وصدره خلال مواجهات وقعت في أحياء مدينة نابلس القديمة.

كما استشهد جد الشهيد أبو زهرة البالغ من العمر 55 عاما بعد إصابته بجروح خطرة في الوجه أثناء هذه المواجهات، بينما أصيب فلسطيني آخر إصابة أقل خطورة.

وفي وقت سابق استشهد ناشط فلسطيني من كوادر حركة حماس بنيران جنود الاحتلال الإسرائيلي في مخيم طولكرم للاجئين. وأوضحت مراسلة الجزيرة أن قوات الاحتلال أطلقت النار على مجموعة من الفلسطينيين خلال عملية اجتياح للمخيم، ما أدى إلى استشهاد محمد عوفه (24 عاما).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة