الإعلام الإسرائيلي يقر حربا لغوية ضد الفلسطينيين   
الاثنين 1424/6/27 هـ - الموافق 25/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدأت إسرائيل حربا لغوية جديدة في استخدام المصطلحات بينها وبين بعض حركات المقاومة الفلسطينية.

فقد قرر مجلس إدارة الإذاعة والتلفزيون الإسرائيليين العامين وقف استخدام الصحفيين العاملين فيهما لكلمة "انتفاضة" وكذلك كلمة "هدنة" وتعابير أخرى باللغة العربية، وأوصى بترجمتها إلى اللغة العبرية.

كما بحث مجلس الإدارة أيضا عدم تسمية حركة المقاومة الإسلامية (حماس) باسمها بالعربية بعد الآن واستبدال ذلك بتعبير "المنظمة الإرهابية حماس".

وتوصي التعليمات التي تتلقاها وسائل الإعلام في إسرائيل بإطلاق اسم "إرهابيين" على الناشطين الفلسطينيين الذين يقومون بعمليات سواء كانت عمليات ضد عسكريين في الأراضي المحتلة أو عمليات في إسرائيل كما تطلق على الضفة الغربية المحتلة اسم "يهودا والسامرة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة