أوروبا تعاقب روسيا البيضاء وواشنطن تدرس التحرك ضدها   
السبت 1427/2/25 هـ - الموافق 25/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 3:23 (مكة المكرمة)، 0:23 (غرينتش)
الشرطة اعتقلت العشرات من المتظاهرين (الفرنسية)

أفاد مراسل الجزيرة في بروكسل بأن دول الاتحاد الأوروبي قررت اتخاذ عدد من الإجراءات لفرض عقوبات على روسيا البيضاء لما أسمته قمع المعارضة وانتهاك المعايير الانتخابية الدولية.
 
وقال إن عدم منح التأشيرات لمسؤولين في سلطات روسيا البيضاء بالإضافة إلى تجميد بعض الأصول المالية من بين بنود العقوبات.
 
وقالت وزيرة خارجية النمسا أورسولا بلاسنيك التي تتولى بلادها حاليا رئاسة الاتحاد الأوروبي في ختام القمة الأوروبية في بروكسل إن رؤساء الدول والحكومات الأعضاء قرروا فرض عقوبات على المسؤولين في روسيا البيضاء.
 
ودعت الوزيرة لوكاشنكو إلى إطلاق سراح أنصار زعيم المعارضة ألكسندر ميلينكفيتش الذين اعتقلوا الليلة الماضية في ميدان أكتوبر وسط العاصمة مينسك.
وقالت إن الاتحاد الأوروبي دعا كذلك "شركاءه الدوليين إلى اعتماد النهج نفسه". وطالبت أورسولا باحترام حرية التعبير وإطلاق سراح المعتقلين، كما طالبت بلجيكا من جهتها بإيقاف الملاحقات التي يتعرض لها زعماء المعارضة.
 
وفي الإطار قال المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت مكليلان إن الولايات المتحدة تعتزم اتخاذ خطوات موازية تشمل قيودا على السفر تستهدف مسؤولين من روسيا البيضاء وعقوبات مالية.
 
اتهام روسي
جاء الموقفان الأوروبي والأميركي بشأن العقوبات ضد روسيا البيضاء بعد أن اتهمت موسكو منظمة الأمن والتعاون الأوروبي بالوقوف وراء إثارة الشغب والتوترات.

ملينكفيتش يحث أنصار المعارضة للتظاهر السبت (رويترز)
وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن المنظمة تقوم بدور تحريضي في روسيا البيضاء منذ إجراء الانتخابات الرئاسية.
 
وعلى صعيد تجمعات المعارضة دعا زعيم المعارضة في روسيا البيضاء ألكسندر ملينكفيتش أنصاره إلى التظاهر اليوم السبت احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية.
 
وقال في مؤتمر صحفي أمس بعد اجتماع طارئ لزعماء المعارضة "قررنا تنظيم المظاهرة يوم السبت تحت أي ظرف"، وقال إن السلطات أغلقت ميدان أكتوبر في وسط مدينة مينسك حيث من المقرر أن تخرج المظاهرة.
 
ويتوقع أن ينتقل المتظاهرون إلى مكان آخر رفض الكشف عنه، وقد أوقفت السلطات مئات من أنصار ميلينكفيتش الذين تجمعوا لليوم الرابع ودمرت قوات مكافحة الشغب مجموعة الخيام التي أقامها المتظاهرون بساحة أكتوبر.
 
وأفادت القنصلية البولندية في مينسك وصحفيون، بأن الدبلوماسي البولندي ماريوس ماسكفيتش السفير السابق في مينسك من بين الأشخاص الذين أوقفوا في المظاهرات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة