خطيب العيد بطهران: الحج أسير بيد "الوهابيين"   
الأحد 1435/12/11 هـ - الموافق 5/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:30 (مكة المكرمة)، 16:30 (غرينتش)

اعتبر آية الله محمد علي موحدي كرماني اليوم الأحد في خطبة صلاة عيد الأضحى أن أعمال الحج وبيت الله الحرام "أسيران" بيد من أسماهم "الوهابيين الذين لا يدعون للأمة الإسلامية أن تؤدي مناسك الحج بالشكل المتوخى".

وقال موحدي كرماني -الذي خطب لصلاة العيد بالعاصمة الإيرانية طهران حسب ما نقلت عنه وكالة أنباء فارس الإيرانية وتناقلته مواقع إيرانية عديدة- إنه إن أقيمت أعمال الحج "بصورة جيدة"، فإن "الأمة الإسلامية ستتبوأ مكانة مرموقة، وإن قدّرت الأمة الإسلامية الحج حق قدره واستفادت من البركات المعنوية للحج كما يجب، وإن استطاعت أن تصحو من غفلتها وتعرف سبل التصدي للعدو ومكائده، فإنها لن تذوق مرارة الذل والهوان، رغم أن المؤسف هو أن الحج وبيت الله الحرام هما أسيران بيد الوهابيين الذين لا يدعون للأمة الإسلامية أن تستثمر مزاياه المعنوية".

وتابع آية الله كرماني في التصريح الذي نقله موقع "قناة العالم" الإيرانية أيضا "إن كانت الكعبة قائمة سيكون الدين قائما وسيصبح الناس قائمين ببركة الحج ويقفون على أقدامهم ويستقلون ويتخذون قراراتهم بأنفسهم وينالون العزة، وكل ذلك يحصل ببركة هذا التجمع العظيم الذي يتبلور في أطراف الكعبة".

وتوجه إيران انتقاداتها بانتظام للسعودية بسبب منعها الحجاج الإيرانيين من ممارسة بعض الطقوس المذهبية أثناء موسم الحج، فيما تُحذّر الرياض الحجاج الإيرانيين من استغلال هذه الشعيرة الدينية لأغراض سياسية.

وقد أقيمت مراسم صلاة عيد الأضحى صباح اليوم الأحد في طهران بمشاركة عدد كبير من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين في البلاد وحشود غفيرة من الجماهير، في حين أحيت أغلب دول العالم الإسلامي مراسم عيد الأضحى أمس السبت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة