إصابة عشرة جنود وثلاثة مدنيين بانفجارات جنوب تايلند   
الاثنين 1428/1/18 هـ - الموافق 5/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:16 (مكة المكرمة)، 15:16 (غرينتش)

القنابل الثلاث انفجرت في أوقات متفاوتة (رويترز -أرشيف)
جرح عشرة جنود تايلنديين وثلاثة مدنيين الاثنين في سلسلة تفجيرات متتابعة على جانب الطريق جنوبي البلاد.

ولم يصب أحد من الجرحى إصابات خطرة، وفقا لتصريحات رسمية.

وقالت الشرطة إن القنبلة الأولى انفجرت على الطريق قرب قرية بارورو الواقعة بإقليم ناراتيوات عند السابعة إلا ربع صباحا بالتوقيت المحلي، وأصيب بها ثلاثة جنود.

وبعد 45 دقيقة أصيب سبعة جنود آخرين في انفجار قنبلة ثانية في قرية يولور بمقاطعة باتشو.

وعند الساعة الثامنة والنصف صباحا انفجرت القنبلة الثالثة وأصابت ثلاثة مدنيين، منهم مسؤول محلي بمقاطعة بطاني.

وتأجج العنف في جنوبي تايلند منذ الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني 2006 عندما قتل ثمانية قرويين على يد مسلح مجهول وأحرقت خمس مدارس فيما أغلقت 35 مدرسة إثر الحادث.

وتقطن أغلبية مسلمة أقاليم يالا وباتاني وناراثيوات قرب الحدود الماليزية بينما الأغلبية في بقية الأقاليم بوذيون. وتحتج الأقلية المسلمة على سياسات الحكومة التايلندية وتعتبر أنها تعاملها كمواطنين من الدرجة الثانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة