حجر صحي على قرية أفغانية بسبب الكوليرا   
الثلاثاء 6/10/1434 هـ - الموافق 13/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 18:05 (مكة المكرمة)، 15:05 (غرينتش)
الأفغان يعانون ظروفا صحية صعبة (أسوشيتد برس)

ذكر مسؤول أفغاني اليوم الثلاثاء أنه تم فرض الحجر الصحي على قرية نائية في شمال شرق أفغانستان بعدما أصيب حوالي 1500 من سكانها بالكوليرا. وعزا المسؤول التفشي إلى وجود تلوث في مياه الشرب في القرية.

وقال عبد المعروف راسخ المتحدث باسم حاكم إقليم باداخشان إنه تم اكتشاف أول حالة إصابة بالكوليرا الأربعاء الماضي، وفورا اتخذت الإجراءات لمساعدة الأفراد المصابين في قرية تشابا بمقاطعة دارايم.

وأضاف أن فتاة عمرها 18 عاما توفيت، ولا يزال نحو مائة آخرين في حالة حرجة.

وقال راسخ إن الكوليرا أصابت في البداية نحو 850 شخصا، لكن المرض انتشر فيما بعد في القرية بكاملها ليصيب 1492 شخصا.

وأشار إلى أنه تم فرض الحجر الصحي على المنطقة كإجراء احترازي، وطلب من أهالي القرية السفر إلى قرى أخرى وعدم قيام أشخاص من مناطق أخرى بزيارة هذه القرية.

وذكر أن الفرق الطبية بمساعدة من منظمات الإغاثة الوطنية والدولية سافرت إلى المنطقة، وأن نحو 36 شخصا نقلوا إلى المستشفيات الحكومية في العاصمة الإقليمية فايز أباد.

وأضاف أنه تبين أن سبب انتشار المرض هو مجمع لمياه الشرب يمد القرية بأكملها بالماء، وهو دون المعايير القياسية.

وأكد راسخ أن مسؤولين في مجال الطب قالوا إن تفشي المرض تحت السيطرة الآن. وأن نقص الأدوية مصدر قلق ويمكن أن يؤدي إلى مزيد من الوفيات، ولا سيما أولئك الذين حالتهم حرجة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة