أقدم صحيفة يومية بكولورادو تغلق أبوابها   
الجمعة 1430/3/2 هـ - الموافق 27/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:15 (مكة المكرمة)، 11:15 (غرينتش)

 
قالت صحيفة واشنطن تايمز إن أقدم صحيفة يومية في ولاية كولارادو الأميركية ستصدر طبعتها الأخيرة اليوم الجمعة بعد أن فشلت في الحصول على مشتر ينتشلها من ضائقتها المالية, ما يجعلها آخر ضحية في عالم الصحف الورقية الذي يزداد هشاشة.

الصحيفة قالت إن روكي ماونتن نيوز, التي تصدر في دنفر وفازت في مسيرتها بأربع جوائز بوليتزر لم يكن يفصلها عن ذكراها الـ150 سوى شهرين, مشيرة إلى أنها خسرت في العام 2008 حوالي 16 مليون دولار رغم اندماجها في تسيير مشترك مع دنفر بوست منذ العام 2001.

ونقلت الصحيفة عن مدير شركة إي دبليو سكريبس كو التي تملك هذه الصحيفة إضافة إلى عدد آخر من الصحف المحلية بالولايات الأميركية ريتش بوهني إرجاعه سبب هذا الإغلاق إلى الانهيار الذي تشهده سوق الصحف الورقية بسبب الإنترنت وتقلص عدد القراء.

وقال بوهني وهو يتحدث لعمال الصحيفة في غرفة الأخبار معلنا قرار الإغلاق "مدينة دنفر لم يعد بوسعها تحمل صحيفتين يوميتين"، مضيفا أن هذا "بالطبع ليس خبرا جيدا لعمال هذه الصحيفة ولا لمدينة دنفر نفسها".

وعبر حاكم ولاية كولورادو بيل ريتر جي آر عن أسفه لتوقف هذه الصحيفة عن الصدور قائلا "أحس بالأسى والأسف لهؤلاء الصحفيين الموهوبين الذين يقومون اليوم بتحرير آخر عدد من هذه الصحيفة التي تعد رمزا لولاية كولارادو".

واشنطن تايمز قالت إن دنفر بذلك تنضم إلى طابور أغلب المدن الأميركية التي لم يعد يصدر فيها سوى صحيفة يومية واحدة وسط صراع الصحف الورقية من أجل العثور على طريقة تسمح لها بأن تظل مربحة بعد أن تحولت الإعلانات والإشهار إلى المواقع الإلكترونية.

الصحيفة قالت إن عشر صحف أخرى في عواصم الولايات الأميركية مهددة بالانهيار بسبب تقلص دخلها من الإعلانات وتنامي ديونها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة