جماعة هندوسية متطرفة تتحدى حظر المسيرات بولاية كوجرات   
الخميس 1423/9/9 هـ - الموافق 14/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت جماعة هندوسية متطرفة تحديها لقرار لجنة الانتخابات المستقلة بمنع المسيرات في ولاية كوجرات غربي الهند المضطربة قائلة إنها ستنظم مسيرة اعتبارا من يوم الأحد المقبل ولمدة عشرين يوما.

فقد قالت جماعة "فيشوا هندو باريشاد" المتطرفة وهي مجموعة تابعة لحزب بهاراتيا جانتا الحاكم في الهند وولاية كوجرات إن المسيرة تهدف إلى إيقاظ ما أسماه بالوعي الهندوسي.

واعتبر السكرتير العام للجماعة أن عقد هذه المسيرة الدينية حق لهم، مشددا على أن أحدا لا يستطيع منعهم من ذلك.

وأوضح أن المسيرة ستبدأ اعتبارا من السابع عشر في الشهر الحالي وحتى السادس من الشهر المقبل مشيرا إلى أنها ستبدأ من الموقع الذي شهد مصرع 59 ناشطا هندوسيا في حريق نشب بقطار في شهر فبراير/شباط.    

وكان عدد قتلى المصادمات الطائفية التي اندلعت بين المسلمين والهندوس في ولاية كوجرات يوم الاثنين قد ارتفع إلى ستة أشخاص. وتزامن تجدد أعمال العنف مع بدء الحملة الانتخابية في الولاية التي من المقرر أن تشهد انتخابات في 12 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وقد وضعت الشرطة الهندية بولاية كوجرات في حالة تأهب لمنع تكرار أعمال العنف الطائفية التي اجتاحتها في فبراير/شباط عقب حادث القطار، وسقط فيها أكثر من ألف قتيل معظمهم من المسلمين. وتتهم منظمات حقوق الإنسان حكومة الولاية بالتغاضي عن أعمال العنف الموجهة ضد المسلمين. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة