المشاركون بمعركة الموصل ومحاور الهجوم   
الأربعاء 1438/1/18 هـ - الموافق 19/10/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:56 (مكة المكرمة)، 9:56 (غرينتش)

تدور معركة الموصل بين تنظيم الدولة -الذي يسيطر على المدينة منذ منتصف 2014- وبين حشود للحكومة العراقية من عدة أطراف.

وتقدر مصادر مقربة من التنظيم عدد مقاتليه في الموصل ومحيطها بستة آلاف، يشكل الأجانب نحوَ 20% منهم. بينما يقدرهم خبراء عسكريون بنحو عشرة آلاف، بينهم ثلاثة آلاف أجنبي.

في الجهة المقابلة, تضم جبهة القوات المهاجمة 12 تشكيلا مسلحا أبرزها: الجيش وقوات الأمن العراقية ويقدرون بنحو أربعين ألف مقاتل, مليشيات الحشد الشعبي وتقدر حشودهم الجاهزةُ للاشتراك بالمعركة بنحو أربعين ألف مقاتل مجهزين بأسلحة تفوق أسلحة الجيش, قوات البشمركة الكردية ويقدرون بنحو خمسين ألف مقاتل. بالإضافة إلى مسلحي الحشديْن الوطني والعشائري ويقدرون بسبعة آلاف، وهناك من يقدر عددهم بـ15 ألفا.

كما يسهم نحوُ تسعة آلاف من أفراد التحالف الدَولي -بينهم أكثرُ من خمسة آلاف أميركي- على سير المعركة من خلال التدريب وتقديم الدعم الجوي والمدفعي دون المشاركة على الأرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة