قمر أوروبي لتتبع بدايات القمر والبحث عن الماء   
الخميس 1425/10/13 هـ - الموافق 25/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:26 (مكة المكرمة)، 8:26 (غرينتش)
استيطان القمر مايزال الحلم الذي يراود علماء الفلك على مر العصور(رويترز-أرشيف)
أعلن مصدر في وكالة الفضاء الأوروبية (أسا) اليوم أن أول مسبار قمري أوروبي وهو "سمارت1" دخل مداره حول القمر بعد رحلة استغرقت أكثر من 13 شهرا.
 
وقال المدير العلمي للوكالة ديفد ساوثوود إن (سمارت1) ذا التقنية الصغيرة دخل مساره بنجاح بفعل جاذبية القمر.

ومن المقرر أن يصل إلى سطح القمر ليستقر في النهاية في مدار قطبي على شكل بيضاوي يتفاوت قطره من 300 كلم (187 ميلا) في القطب الجنوبي إلى 3000 كلم (1870 ميلا) في القطب الشمالي.
 
وكان المسبار يسير بداية بشكل بطيء حيث انطلق في سبتمبر/ أيلول 2003 واستغرق أكثر من 13 شهرا لوصوله إلى الهدف لكن سرعته زادت بشكل تدريجي في المجال عديم الاحتكاك في الفضاء.
 
ومن المتوقع أن يبدأ (سمارت 1) مهامه بمسح القمر لمدة ستة أشهر وتتمثل أحد أهم  مهامه البحث عن وجود الماء في أعماق الحفر قرب أقطاب القمر الذي إن تم اكتشافه فعلا فسيكون فتحا لبدء الاستيطان البشري فيه.
 
كما يبحث (سمارت 1) في النظريات المتعلقة بأصل القمر حيث إن الفكرة السائدة أنه كان جزءا من الأرض وسيتم تتبع بداياته عبر استخدام الأشعة السينية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة