الفرنسي ماكيليلي يعتزل اللعب الدولي   
الاثنين 20/8/1425 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

ماكيليلي (يمين) يحاول استخلاص الكرة من الهولندي نيستلروي في مباراة بين تشيلسي ومانشستر يونايتد (الفرنسية-أرشيف)
يبدو أن جيل الكبار عازم على الانسحاب الكامل من منتخب فرنسا لكرة القدم لإفساح المجال أمام نجوم جدد بعد إخفاقين متتاليين في نهائيات كأس العالم 2002 ثم نهائيات كأس أمم أوروبا 2004، فقد أعلن نجم الوسط كلود ماكيليلي اعتزاله اللعب الدولي ليلحق بأربعة من زملائه اتخذوا نفس القرار من قبل.

وقال ماكيليلي الذي يلعب ضمن صفوف تشيلسي وصيف بطل الدوري الإنجليزي لدى إعلانه هذا القرار اليوم إنه فكر في المسألة جيدا ووجد ألا مستقبل له مع المنتخب الفرنسي في الفترة القادمة.

وأوضح نجم الوسط البالغ من العمر 31 عاما أنه اتخذ هذا القرار بالاتفاق مع مدرب المنتخب ريمون دومينيك، مؤكدا ثقته في اللاعبين الجدد بالفريق.

جدير بالذكر أن ماكيليلي هو خامس نجم فرنسي يقدم على قرار الاعتزال الدولي منذ خروج المنتخب الفرنسي من الدور ربع النهائي لبطولة أمم أوروبا الأخيرة في البرتغال بخسارته أمام اليونان صفر-1 يوم 25 يونيو/ حزيران الماضي.

وكانت البداية مع قائد الفريق مارسيل دوسايي ثم المدافعين ليليان تورام وبيكسنتي ليزارازو وأخيرا صانع الألعاب زين الدين زيدان الفائز بلقب أفضل لاعب في العالم 2003 وفقا لاختيار الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

ولعب ماكيليلي 35 مباراة دولية مع المنتخب الفرنسي منذ العام 1995 لكنه لم يكن ضمن تشكيلته التي أحرزت كأس العالم عام 1998 في باريس وبطولة أمم أوروبا عام 2000 في بلجيكا وهولندا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة