دراسة: الكلاب قد تكون أذكى مما يتصور البشر   
الأربعاء 1423/5/22 هـ - الموافق 31/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أظهرت دراسة جديدة أن الكلاب ربما تكون أمهر كثيرا مما يعتقد معظم الناس، ويسود اعتقاد لدى العلماء بأن للكلاب قدرة حسابية، ويقول باحثون في جامعة ديفيز إنها قد تبعث برسائل متباينة عبر قوة نباحها وسرعته.

وقالت مجلة (نيوساينتست) إن المتخصصين في السلوك الحيواني اعتادوا أن يعتقدوا أن نباحها ليس إلا مجرد طريقة للفت الانتباه، إلا أن دراسة جديدة أكدت أن للكلاب أنماطا معينة من النباح لها معان عديدة.

وقالت صوفيا يين المتخصصة في سلوك الحيوان بالجامعة إن الكلاب عادة ما تطلق نباحا مفردا عالي التردد عندما تتوه عن أصحابها، لكنها تطلق نباحا أكثر حدة عندما يقترب منها أناس لا تعرفهم أو عندما يرن جرس الباب.

وللكلاب أيضا نباح عند المزاح شديد القوة ومتفاوت في سرعته، وتعرف الكلاب أيضا بأنها تخدع حين يلقى إليها طعام لأن لديها قدرة حسابية أولية تمكنها من التمييز بين كومة صغيرة من الطعام وأخرى أكبر.

وأجرى روبرت يونج من جامعة ميناس جيرايس في البرازيل اختبارات على 11 كلبا باستخدام طعام الكلاب، وعرض هذا الباحث الطعام على الكلاب ثم وضعت شاشة وتركت وجبات كما هي أو أضيفت مكونات إلى بعض منها أو أبعد الآخر.

وفي حالة إضافة وجبة أو إبعادها كانت الكلاب تنظر إلى الطعام فترة أطول من تلك الوجبات التي لم يتم الاقتراب منها، ويفترض أن ذلك بسبب أن الكلاب حسبت حسابها وأدركت أن أعداد الوجبات لا ترقى إلى مستوى توقعاتها، ويعتقد يونج أن القدرة الحسابية يمكن استخدامها لمعرفة عدد الحلفاء والأعداء وسط مجموعة من الكلاب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة