باكييف يحقق فوزا كاسحا في انتخابات رئاسة قرغيزستان   
الاثنين 1426/6/4 هـ - الموافق 11/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:10 (مكة المكرمة)، 6:10 (غرينتش)

كرمان بك باكييف يبقى على رأس قرغيزستان بعد حصوله على نحو 89% من أصوات الناخبين (رويترز)


انتخب كرمان بك باكييف رئيسا لقرغيزستان بعد أن حقق فوزا كاسحا في أول انتخابات رئاسية تجري في البلاد منذ الإطاحة بالرئيس عسكر أكاييف في مارس/آذار الماضي.
 
وقالت اللجنة المركزية للانتخابات إن باكييف الذي كان يشغل رئيس قرغيزستان بالوكالة فاز في الاقتراع الرئاسي بعد أن حصل على 88.9% من جملة الأصوات في اقتراع أمس الأحد.
 
وقد تقدم باكييف على خمسة منافسين في هذا الاقتراع حصل أقواهم على 4% من أصوات الناخبين البالغ عددهم نحو 2.6 مليون شخص والذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات التي جرت في ألفي مركز اقتراع.
 
وكانت استطلاعات للرأي أجريت عند خروج الناخبين من مراكز الاقتراع منحت باكييف فوزا بأغلبية كبيرة.
 
وقد تابعت كل من روسيا والولايات المتحدة باهتمام كبير الانتخابات الرئاسية في قرغيزستان، في حين أوفدت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا نحو 300 مراقب للوقوف على ظروف ذلك الاقتراع، ويتوقع أن تصدر اليوم تقريرها في الموضوع.
 
وظل باكييف خلال توليه رئاسة البلاد بالوكالة حريصا على تفادي التوترات السياسية الداخلية في ظل الوضع الذي أعقب الإطاحة بالرئيس السابق. ولإخماد أي صراع على السلطة فقد وعد منافسه الرئيسي في الانتخابات فيليكس كولوف بمنصب رئاسة الوزراء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة