مقتل جزائري وجرح فرنسي بصنعاء برصاص الحوثيين   
الأربعاء 13/1/1436 هـ - الموافق 5/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:02 (مكة المكرمة)، 15:02 (غرينتش)

قتل جزائري وأصيب فرنسي اليوم الأربعاء برصاص مسلحين من جماعة الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء التي تشهد اضطرابا أمنيا منذ سيطر عليها الحوثيون في سبتمبر/أيلول الماضي.

وقالت مصادر من الشرطة اليمنية إن مسلحين حوثيين أوقفوا سيارة كان بداخلها الجزائري والفرنسي للاشتباه في أنهما ينقلان متفجرات.

وأضافت أن مشادة وقعت بين المسلحين الحوثيين والجزائري الذي طعن أحد الحوثيين، ورد زملاؤه بإطلاق النار مما أدى إلى مقتل الجزائري وإصابة مرافقه الفرنسي.

وتابعت المصادر نفسها أن الحوثيين نقلوا الفرنسي المصاب إلى عيادة تخضع لسيطرتهم, في حين نقل جثمان الجزائري القتيل إلى مستشفى حكومي بالمدينة. من جهتها, قالت سفارة فرنسا إنه لم يصب أحد من أفراد طاقهما في هذه الحادثة.

وكانت جماعة الحوثي قد سيطرت على صنعاء في 21 سبتمبر/أيلول الماضي, ثم سيطرت لاحقا على أجزاء كبيرة من محافظات الحديدة وإب والبيضاء في غربي البلاد ووسطها.

وجاء الحادث بعد أيام من اغتيال الرئيس الأسبق لأحزاب اللقاء المشترك محمد عبد الملك المتوكل برصاص مسلح في صنعاء, وهي العملية التي فاقمت التوترات الأمنية والسياسية في البلاد.

يذكر أن أطراف الصراع في اليمن اتفقت قبل أيام على تشكيل حكومة كفاءات يترأسها الدبلوماسي خالد بحاح.

وفي مايو/أيار الماضي قتل مسلحون فرنسيا يعمل في الطاقم الأمني لسفارة بلاده. وقبل ذلك, تعرض أجانب بينهم دبلوماسيون إيرانيون لهجمات مسلحة في صنعاء, في حين تعرض آخرون لمحاولات خطف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة