مقتل جندي أميركي والسلطات الأفغانية تبحث عن رهينة بريطاني   
الجمعة 1426/7/29 هـ - الموافق 2/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:46 (مكة المكرمة)، 20:46 (غرينتش)
الجيش الأميركي يواصل حملته بحثا عن عناصر من طالبان (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش الأميركي عن مقتل جندي أميركي ومترجمه الأفغاني خلال مواجهات مع مسلحين في إقليم ديه شوبان في ولاية زابل جنوبي أفغانستان.
 
وقال الجيش في بيان له إن القوات الأميركية والأفغانية كانت الخميس في طريقها لدهم معقل لحركة طالبان عندما دخلت في اشتباكات مع مسلحين أسفرت أيضا عن مقتل اثنين منهم.
 
وتعرفت القوات الأفغانية على أحد القتلى ويدعى الملا تور مولاه عبد المنان المسؤول عن إمداد المسلحين بالعتاد والمقاتلين شمال غرب زابل. ولكن المتحدث باسم طالبان عبد اللطيف حكيمي أكد أن مقتل عبد المنان وشقيقه وزوجة شقيقه حدث عندما دهمت القوات الأميركية والأفغانية منزله.
 
وفي هجوم آخر شمال شرق قندهار جرح جندي أميركي ومترجمه الأفغاني عندما تعرضت عربة كانت تقلهم لإطلاق نار.
 
كما قتل ثلاثة من عناصر طالبان عندما انفجرت قنبلة كانوا يزرعونها على طريق رئيسية في مدينة قلعة عاصمة ولاية زابل.
 
السلطات الأفغانية تنقل جثث اليابانيين (الفرنسية)
مختطف بريطاني

وفي تطور آخر كثفت السلطات الأفغانية تحركاتها بحثا عن بريطاني مختطف ومترجمه, وقال مسؤول أفغاني إنه سيتم إرسال وفد لمقابلة المختطفين والتفاوض معهم بشأن إطلاق سراحه.

وقال حاكم مقاطعة فراه عزة الله واصفي إن السلطات ترجح وجود المسلحين والرهينتين في قرية زيركو بلابالوك على منطقة جبلية بعيدة.

وأضاف واصفي "سنرسل في أقرب وقت وفدا لنرى ما إذا كانوا موجودين هناك والتحدث مع الخاطفين لنعرف مطالبهم".

ولم تكشف الحكومة أو السفارة البريطانية في كابل عن اسم البريطاني المختطف.

وكان مسلحون قد هاجموا أمس قافلة على طريق سريع في ولاية فراه واختطفوا مهندسا بريطانيا بعد أن قتلوا ثلاثة من رجال الشرطة. وتبنت طالبان اختطاف البريطاني ومترجمه وقالت إن اسمه ديفد ويعمل مهندسا.

من جانب آخر عثرت السلطات في ولاية قندهار الأفغانية الجمعة على جثتين يعتقد أنهما لسائحين يابانيين عبرا الحدود الباكستانية الأفغانية الشهر الماضي وفقدت آثارهما.

وذكر حاكم الولاية أسد الله خالد أنه تم العثور على جثتين لرجل وامرأة على مسافة سبعة كيلومترات من طريق سبين بولدك الذي يربط بين قندهار وكابل.

من جهتها أعلنت السفارة اليابانية في كابل أنه لم تردها تأكيدات بأن الجثتين للسائحين المفقودين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة