اتهام مواطن أميركي بالانضمام للقاعدة والإعداد لهجمات   
الجمعة 1428/3/25 هـ - الموافق 13/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:53 (مكة المكرمة)، 21:53 (غرينتش)

المواطن الأميركي انضم للقاعدة قبل سنوات من تفجيرات سبتمبر (رويترز-أرشيف)
اعتقلت السلطات الأميركية الأربعاء الماضي مواطنا أميركيا من ولاية أوهايو قالت إنه ينتمي لتنظيم القاعدة ومتورط في التآمر لتفجير أهداف سياحية في أوروبا ومنشآت حكومية في الولايات المتحدة وقواعد عسكرية أميركية خارجها.

وقالت وزارة العدل الأميركية إن المواطن الأميركي كريستوفر بول (43 عاما) الذي اعتقل بعد تحقيق استغرق أربعة أعوام حول الاشتباه بضلوعه في أنشطة مع القاعدة في كل من باكستان وأفغانستان وألمانيا سيمثل أمام المحكمة اليوم الخميس.

وجاء في لائحة الاتهام أن بول انضم إلى القاعدة عام 1991 وقام بعد ذلك بتدريب ودعم عناصر ألمانيين للتخطيط لتفجير منتجعات سياحية أوروبية غالبا ما يرتادها مواطنون أميركيون وسفارات وقنصليات أميركية وقواعد عسكرية في الخارج، إضافة إلى استهداف شخص لم تحدده في الولايات المتحدة.

وقالت اللائحة إن المواطن الأميركي سافر إلى ثلاث قارات وثمان دول على الأقل في إطار المؤامرة المزعومة.

وتضمن الاتهام الاشتباه بأن بول أجرى أبحاثا بدأت عام 2006 بشأن قوارب يتم التحكم فيها عن بعد ونموذج لطائرة هليكوبتر يتم التحكم فيها عن بعد أيضا وإجراء محاكاة للطيران على طائرة تجارية.

وقال كينيث وينستين مساعد وزير العدل إن "اتهام كريستوفر بول يكشف عن صورة مزعجة لأميركي سافر إلى الخارج للتدريب كجهادي دموي والانضمام لصفوف القاعدة وتقديم الدعم والمعلومات العسكرية لجماعات راديكالية هنا وفي الخارج".

ولم يتسن الوصول لمحامي بول للتعليق على التهم فيما لم يصدر شيء عن عائلته أو زوجته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة