المخابرات الأميركية والبريطانية ساعدتا في اعتقال كراديتش   
الخميس 21/7/1429 هـ - الموافق 24/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:02 (مكة المكرمة)، 0:02 (غرينتش)

كاراجيتش الحقيقي والمتنكر (رويترز-أرشيف)

كشفت صحيفة فايننشال تايمز اليوم أن المخابرات الأميركية والبريطانية ساعدتا في الإيقاع بزعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراديتش رغم إمعانه في التنكر بإطلاق العنان للحيته البيضاء وارتداء نظارة ذات عدسات ثقيلة وامتهان وظيفة ممارس للطب البديل.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤولين في بلغراد قولهم إن جهاز المخابرات الصربي تلقى بلاغا سريا من مخابرات أجنبية قبل عدة أسابيع من اعتقال كراديتش مساء الاثنين الماضي.

وانتظر مسؤولو الأمن الصربي حتى هذا الأسبوع لإلقاء القبض عليه وذلك بعد أيام من قيام رئيس الجمهورية الموالي للغرب بوريس تاديتش بتعيين أحد أنصاره على رأس جهاز المخابرات الرئيسي.

وطبقا لمطلعين على بواطن الأمور في أجهزة المخابرات الغربية, فإن المخابرات الأميركية والبريطانية تعاونتا تعاونا وثيقا مستخدمتين إشارات مشتركة وعناصر مخابرات بشرية لاقتفاء أثر كراديتش.

وأبلغ أحدهم الصحيفة بأن زعيم صرب البوسنة السابق كان على ما يبدو تحت حماية أناس يحتلون مناصب عليا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة