الغالبية تؤيد إنهاء الهدنة الفلسطينية مع إسرائيل   
السبت 1424/6/12 هـ - الموافق 9/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أيد 67.1% من المشاركين في استطلاع أجرته الجزيرة نت الأسبوع الماضي إنهاء الفصائل الفلسطينية للهدنة التي أعلنتها قبل أكثر من شهر مع إسرائيل، في حين رأى 32.9% من المستطلعة آراؤهم أنه يتعين على هذه الفصائل الإبقاء على الهدنة.

وتأتي نتائج هذا الاستفتاء بعد الأزمة التي حدثت بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني على خلفية قيام الحكومة الإسرائيلية بالإفراج عن أعداد محدودة من المعتقلين الفلسطينيين بعكس ما كان متفقا عليه، وهو الأمر الذي وصفه الرئيس ياسر عرفات بأنه مجرد خدعة، خاصة أن إسرائيل اعتقلت خلال الأيام الماضية أكثر من 800 مواطن فلسطيني.

كما تأتي هذه النتائج بعد إعلان وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز استبعاده إجراء أي انسحاب جديد لقوات الاحتلال من مدن فلسطينية في الضفة الغربية.

واتهمت فصائل المقاومة الفلسطينية إسرائيل بانتهاك الهدنة المتفق عليها بين الجانبين، وقدمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ملفا كاملا لرئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس حول الخروقات الإسرائيلية.

يذكر أن عدد المشاركين في الاستطلاع الذي استمر ثلاثة أيام ابتداء من الرابع من الشهر الجاري، بلغ نحو 39 ألفا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة