بوخاريست: الأحزاب اليمينية تؤيد حكومة يسارية بشروط   
الأربعاء 3/9/1421 هـ - الموافق 29/11/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أيون إيليسكو
أعلن الحزبان الديمقراطي والليبرالي القومي في رومانيا عن استعدادهما لدعم حكومة أقلية يسارية إذا ما التزمت بتنفيذ الإصلاح الاقتصادي والانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

كما عبر الحزبان عن استعدادهما أيضا لحث مؤيديهما على التصويت لصالح الزعيم اليساري السابق أيون إيليسكو في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول القادم.

ويجيء هذا العرض بعد أن رفض إيليسكو الذي تصدر حزبه الديمقراطي الاشتراكي نتائج الانتخابات التشريعية يوم الأحد الماضي، أي تعاون مع حزب رومانيا الكبرى الذي يتزعمه اليميني المتطرف فاديم تودور.

وقال الحزبان إنهما سيدعمان الحزب الديمقراطي الاشتراكي إذا ما تعهد بتنفيذ سلسلة من الإجراءات المتفق عليها مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي والاتحاد الأوروبي، ومن بين هذه الإجراءات التقيد بالديمقراطية والسعي للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

وكان الحزب الديمقراطي الاشتراكي قد فاز في الانتخابات التشريعية بعد أن حصل على 37% من الأصوات في البرلمان، في حين حصل الحزبان الديمقراطي والليبرالي القومي على 7% لكل منهما، وحصل حزب رومانيا الكبرى على 21%.

يشار إلى أن الحزبين الديمقراطي والليبرالي القومي كانا يشكلان مع حزب رومانيا الكبرى الائتلاف الحاكم الذي انهزم في انتخابات الأحد الماضي.

ويذكر أن إيليسكو الذي حظي بتأييد 36% من الأصوات في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية سيواجه في الدورة الثانية تودور الذي حصل على 28%.

وكان إيليسكو أول رئيس لرومانيا بعد العهد الشيوعي حيث حكم البلاد في الفترة ما بين 1990 و1996 بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس نيكولاي تشاوشيسكو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة