أجهزة إرسال للاستغاثة من العنف المدرسي بأميركا   
الخميس 6/3/1426 هـ - الموافق 14/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 8:28 (مكة المكرمة)، 5:28 (غرينتش)
سيارت الإسعاف تحيط بمدرسة بولاية مينسوتا عقب إطلاق نار داخلها (رويترز-أرشيف)
سيصبح المدرسون في احدى المدارس الثانوية بنيوجيرزي أول من يرتدون أجهزة ارسال كهربائية للاستغاثة في حالة حدوث عنف أو في الحالات الطبية الطارئة.
 
وقالت شركة أوفيس سوليوشن إنها تتوقع أن تبيع 245 جهازا لمدرسة يونيون العليا مقابل نحو 60 ألف دولار.
 
ويمكن ارتداء أجهزة الإرسال الصغيرة كما لو كانت أساور حول المعصم أو سلاسل في العنق، مع العلم أن استخدامها شائع أكثر لدى كبار السن الذين يحتاجون لمساعدات طبية.
 
وكثفت مدارس أميركية كثيرة إجراءات الأمن وركبت أجهزة لاكتشاف المعادن وكاميرات أمن في أعقاب المذبحة التي شهدتها مدرسة كولومباين العليا في ليتلتون بولاية كولورادو عام 1999 والتي لقي فيها 15 طالبا حتفهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة