جعجع يدعو لرقابة دولية لحدود لبنان   
السبت 25/9/1436 هـ - الموافق 11/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 10:34 (مكة المكرمة)، 7:34 (غرينتش)

دعا رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع إلى رقابة دولية على الحدود اللبنانية السورية، وطالب الدولة اللبنانية بمنع عبور السلاح والمسلّحين عبر الحدود والحيلولة دون إمعان البعض في التورط في الأحداث السوريّة، في إشارة إلى حزب الله

وفي احتفال حزبي لأعضاء القوات اللبنانية في البقاع، الجمعة، دعا جعجع الجهات الإقليميّة والدّوليّة المعنيّة لنشر مراقبين دوليين على طول الحدود الشرقيّة لمساندة الجيش اللّبناني في مهمة مراقبة الحدود وحمايتها.

كما دعا رئيس القوات اللبنانية إلى إنشاء لواء من أنصار الجيش من أبناء البقاع، للمساهمة بحماية الحدود الشرقية لـ لبنان بإشراف الجيش اللبناني، الذي يستهدف المسلحين السوريين على الحدود بشكل شبه يومي في الفترة الأخيرة.

وفي انتقاد واضح لحزب الله، رأى جعجع أن المقاومة الحقيقية في البقاع لم تكن يوما مقاومةً "تنتهك أراضي الغير دفاعا عن بشار الأسد في الشام، وتستجلب الأخطار والاعتداءات على البقاع ولبنان وتجبر اللّبنانيين على تسديد فواتير باهظة".

وأكد جعجع أنها كانت على الدوام "مقاومة دفاعية تتسلح بقوة الحق والإيمان، شبيهة بتلك التي يخوضها الجيش اللبناني اليوم في وجه أي اعتداء يستهدف لبنان".

وتشهد الحدود الشرقية للبنان مع سوريا منذ أغسطس/آب 2014 توترا خصوصا بعد سيطرة مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة على بلدة عرسال لأيام.

وتزايد التوتر حاليا في ظل معارك تدور بين قوات النظام السوري مدعوما بحزب الله، وبين المعارضة السورية المسلحة في جرود القلمون الغربي وصولا إلى بلدة الزبداني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة