تسهيل دخول الشواذ جيش أميركا   
الخميس 1431/4/10 هـ - الموافق 25/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:22 (مكة المكرمة)، 10:22 (غرينتش)

وزير الدفاع الأميركي (الأوروبية)

يعتزم وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الإعلان اليوم عن خطوات مؤقتة تجعل إجراءات طرد الشواذ جنسيا من الجيش أكثر صعوبة، وذلك نتيجة مراجعة استمرت 45 يوما لما يمكن أن تقوم به الوزارة بهذا الجانب.

 

وقال مسؤولون بوزارة الدفاع إن التغييرات المؤقتة التي سيأمر بها غيتس من المتوقع أن تتضمن رفع رتبة هؤلاء الذين يسمح لهم ببدء إجراءات التحقيق فيمن يشتبه بأنهم يخرقون سياسة "لا تسأل ولا تتحدث" والتي تحظر على الشواذ جنسيا المجاهرين بميولهم الخدمة بالجيش. 

 

وأوضح مسؤول آخر أن التغييرات صممت لمنح القادة قدرا من الحرية لتطبيق المحاذير القائمة بطريقة "عادلة وأكثر ملائمة" بينما قال مسؤول دفاعي إن غيتس سيأمر بتعديلات بالسياسة في إطار حدود القانون القائم لجعل الإجراءات أقل قسوة في الوقت الراهن. 

 

ومن المتوقع أن تكمل وزارة الدفاع بحلول الأول من ديسمبر/ كانون الأول المقبل مراجعة أكثر شمولا بشأن كيفية تطبيق إلغاء هذه السياسة.

  

وفي الوقت نفسه يبحث الكونغرس دعوة الرئيس باراك أوباما لإلغاء سياسة "لا تسأل ولا تتحدث" القائمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة