غوينيث بالترو ترشح لجائزة لورانس أوليفييه المسرحية   
الخميس 1423/11/13 هـ - الموافق 16/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

غوينيث بالترو في لقطة من فيلم شكسبير العاشق

رشحت النجمة الأميركية غوينيث بالترو للفوز بجائزة لورانس أوليفييه إحدى أكبر الجوائز المسرحية في بريطانيا، وذلك عن دورها في المسرحية الناجحة "الدليل" (Proof). ومن المقرر أن تعلن نتائج الترشيحات في حفل فخم يقام في العاصمة البريطانية لندن.

وتؤدي بالترو في مسرحية "الدليل" دور شابة تخصص الجانب الأكبر من حياتها لرعاية والدها العبقري. ويتوقع أن تواجه منافسة شرسة من النجمة البريطانية إيميلي واطسون التي أبهرت رواد المسرح بأدائها في مسرحية "الخال فانيا" (Uncla Vanya).

يشار إلى أن عددا كبيرا من نجوم هوليود من كيفن سبايسي إلى نيكول كيدمان غزوا مسارح لندن مما أدى إلى زيادة عدد رواد المسارح في الوقت الذي بدأ فيه المسرح البريطاني يتعافى من آثار هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

وكان عام 2002 أفضل أعوام الأعمال المسرحية الموسيقية في وست إند بلندن وحققت مسرحيات "أحلام بومباي" (Bombay Dreams) للمنتج والمخرج أندرو لويد ويبرز و"المحظور" (Taboo) لبوي جورج و"منزلنا" (Our House) وهو عمل للموسيقي مادنيس و"تشيتي تشيتي بانغ بانغ" (Chitty Chitty Bang Bang) إيرادات متقاربة.

وقال رئيس جمعية المسرح في لندن ستيفن وايلي كوهين "إنه عام جيد للمسرح اللندني، من الرائع أن نرى مثل هذا التنوع في ترشيحات هذا العام من مسرحيتين موسيقيتين لاثنين من كبار فناني حقبة الثمانينيات وهما بوي جورج ومادنيس إلى مسرحيات كلاسيكية لشكسبير وتشيخوف".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة