الفلبين تأمر بتسجيل الحيوانات الأليفة والبرية   
السبت 1425/8/24 هـ - الموافق 9/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:20 (مكة المكرمة)، 20:20 (غرينتش)

الحكومة الفلبينية تسعى لحماية الحيوانات (رويترز)
 
قالت صحيفة ديلي إنكويررف في الفلبين نقلا عن مسؤل بيئي إن الحكومة الفلبينية منحت المواطنين مهلة 60 يوما لتسجيل الحيوانات الأليفة التي بحوزتهم تماشيا مع القانون الصادر منذ ثلاثة أعوام الذي يتعلق بحقوق الملكية والتجارة في الحياة البرية.

 

وأضافت الصحيفة أن دائرة البيئة أصدرت هذا القرار يوم الخميس مطالبة محبي الحيوانات البرية الأليفة والغريبة من نوعها البدء بتسجيلها ما بين 11 أكتوبر/تشرين الأول وحتى التاسع من ديسمبر/ كانون الأول القادم.

 

وتشمل الحيوانات المطلوب تسجيلها -بحسب الصحيفة- الأفاعي والسلاحف والطيور المعرضة للخطر.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن عدم التزام أصحاب الحيوانات قد يؤدي إلى مصادرتها أو يؤدي بغير المتعاونين إلى السجن.

 

وعلق وزير البيئة عن المهلة قائلا إنها "فترة العفو العام عن معتني تلك الحيوانات ضمن إطار قوانين الملكية والتجارة في الحياة البرية".

 

وتسعى الحكومة من وراء ذلك إلى حصر أعداد السلالات البرية في سجل تحت حماية أفراد أو منظمات خاصة، وهذا النظام يشمل النوعين من الحيوانات الأليفة والبرية على السواء.

 

يذكر أن الرئيسة غلوريا أريو وقعت على ميثاق حماية الموارد البرية في يوليو/ تموز 2001 لتحديد الملكية والإتجار بالحيوانات البرية مثل الأفاعي والسحالي والسلاحف والقرود والطيور وحتى التماسيح.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة