أول سائح فضائي يتحدث عن روعة التجربة   
الثلاثاء 1422/2/7 هـ - الموافق 1/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المليونير تيتو أول سائح فضاء أميركي
دعا أول سائح فضائي الناس إلى أن يسلكوا مسلكه في الانطلاق للسياحة خارج نطاق الكرة الأرضية قائلا إن التجربة لا تحتاج إلى رجل خارق.

وقال رجل الأعمال الأميركي دينس تيتو في مؤتمر صحفي من الفضاء نظمه مركز المراقبة الأرضية خارج موسكو إنه يتمتع بصحة جيدة وإنه يتلقى معاملة حسنة، وأضاف أنه سيبذل قصارى جهده لتشجيع الراغبين في السفر إلى الفضاء رغم ثمن الرحلة الباهظ. وكانت تقارير تحدثت عن أن المليونير تيتو دفع 20 مليون دولار ثمنا لهذه الرحلة.

وتابع تيتو "سأبذل قصارى جهدي لأنقل للناس روعة تجربتي، لا تحتاج لأن تكون سوبرمان حتى تتأقلم مع الفضاء". وأبلغ الصحفيين أنه شاهد القسم الأميركي في المحطة الفضائية رغم اعتراضات وكالة الطيران والفضاء الأميركية ناسا التي رفعت القيود مؤخرا وسمحت  بدخوله برفقة رائد فضاء.

والتقطت لتيتو صور عرضت على شاشات التلفزيون وقد علت وجهه ابتسامة عريضة وهو يسبح في أجواء المحطة بحكم حالة انعدام الوزن.

ووصل تيتو البالغ من العمر 60 عاما إلى محطة الفضاء أمس الاثنين وبرفقته رائدا الفضاء الروسيان تالجات موساباييف ويوري باتورين على متن مركبة الفضاء الروسية سيوز التي التحمت بالمحطة.

تيتو مرتديا زي الفضاء وبجانبه قائد المركبة الروسي موساباييف

وقال موساباييف إن دينس تيتو شعر أنه أصغر سنا بعشرة أعوام.
وكانت تقارير تحدثت عن أن سائح الفضاء الأميركي مرض وتقيأ في اليوم الأول لرحلته، لكنه استرد عافيته سريعا وأنه يشعر الآن بصحة جيدة.

وكانت الرحلة قد تسببت في خلافات روسية أميركية بعد أن رفض الروس التحفظات الأميركية بشأن السماح لرجل الأعمال الأميركي القيام بهذه الرحلة السياحية الفضائية، وقالت ناسا إن محطة الفضاء الدولية التي توجد على ارتفاع 380 كيلومترا وتكلف إنشاؤها 95 مليار دولار ليست مكانا للهواة وإنه من السابق لأوانه وجود سائح على متن المحطة التي لم يكتمل بناؤها بعد.

ومن جهتهم أكد الروس حقهم في اختيار من يشاؤون بصفتهم شركاء في محطة الفضاء الدولية، وقالوا إن المبلغ الذي دفعه تيتو ساعد في توفير نفقات المساهمة الروسية في المحطة. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة