إخوان الأردن يدينون قتل الأبرياء في العراق   
السبت 1426/2/8 هـ - الموافق 19/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:09 (مكة المكرمة)، 15:09 (غرينتش)

بقايا السيارة المفخخة التي انفجرت في الحلة وقتلت العشرات (الفرنسية-أرشيف)
منير عتيق-عمان

أدان حزب جبهة العمل الإسلامي الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، الأعمال المسلحة التي تستهدف الأبرياء أيا كان مذهبهم أو دينهم أو جنسيتهم في العراق.

وبعث الأمين العام للحزب حمزة منصور رسالة إلى المرجع الشيعي العراقي محمد جواد الخالصي أدان فيها ما وصفه بالمحاولات الآثمة التي تهدف إلى تمزيق الشعب العراقي المسلم على أسس مذهبية أو عرقية أو طائفية.

وكان الخالصي قد وجه رسالة إلى علماء وقادة العمل الشعبي الأردني دعاهم فيها إلى إدانة تلك العمليات، وذلك إثر الأنباء التي أشارت إلى أن منفذ العملية التي استهدفت مسجدا للشيعة في الحلة جنوب العراق هو مواطن أردني أقام له أفراد أسرته بيت عزاء بوصفه شهيدا.

واعتبر منصور أن الأعمال التي تطال الأبرياء "ليست بعيدة عن المخطط الأميركي الصهيوني الذي يتأكد فشله كل يوم على أيدي المقاومة العراقية مما يدعوه إلى محاولة زرع الفتنة بين أبناء الوطن الواحد والأمة الواحدة".

وأوضح أن الحركة الإسلامية في الأردن والسواد الأعظم من أبناء الشعب الأردني يتألمون غاية الألم حين تنحرف البوصلة، فتتوجه الأعمال القتالية إلى مسجد أو حسينية أو بيت فرح أو بيت عزاء، أو حين يكون الضحايا من الأبرياء, لأن الجميع يؤمن بأن دماء الأبرياء معصومة بغض النظر عن دينهم أو جنسيتهم.
_____________
مراسل الجزيرة نت
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة