غارات روسية بإدلب وقوات النظام تتقدم بحلب   
الاثنين 1437/12/3 هـ - الموافق 5/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:46 (مكة المكرمة)، 12:46 (غرينتش)
أفاد ناشطون بسقوط جرحى جراء غارات روسية كثيفة على مدينة معرة النعمان وبلدة خان السبل في ريف إدلب، فيما سيطرت قوات النظام على تجمع الكليات جنوب حلب، وأعادت حصار الأحياء التي تسيطر عليها المعارضة بالمدينة.

وبثت وسائل إعلام موالية للنظام فيديوهات تظهر ما قالت إنه تقدم لقوات النظام في المنطقة وسيطرتها على أجزاء من أبنية الكلية الفنية الجوية والتسليح.

وأفاد ناشطون بسقوط ستة قتلى من عائلة واحدة وعدد من الجرحى في غارات جوية على حي السكري بحلب.

وكانت معارك عنيفة قد اندلعت بين جيش الفتح وفصائل المعارضة المسلحة من جهة، وقوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى أثناء محاولة الأخيرة التقدم على محور الكليات الحربية.

وبهذا التطور قطع النظام الطريق الواصل بين أحياء حلب وريفيها الجنوبي والغربي، علما بأن أحياء حلب لم تدخلها أي مواد غذائية منذ 16 يوما.

وتزامن تقدم النظام مع رسالة وجهها المبعوث الأميركي إلى سوريا مايكل راتني للمعارضة المسلحة تقترح إقامة منطقة منزوعة السلاح لفك الحصار عن حلب، ووقف إطلاق النار والقصف الجوي.

وقالت مصادر في المعارضة السورية المسلحة للجزيرة إن مشروع الاتفاق الروسي الأميركي بخصوص سوريا تضمن بنودا تتعلق بهدنة مناطقية ومحدودة، وهو أمر مرفوض تماما من قبل المعارضة المسلحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة