المعارضة السورية تجدد تمسكها بهيئة الحكم الانتقالي   
الخميس 7/7/1437 هـ - الموافق 14/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:42 (مكة المكرمة)، 8:42 (غرينتش)

أكد رئيس وفد المعارضة السورية إلى جنيف أسعد الزعبي تمسك وفده بأن أولوية الجولة الحالية من المحادثات هي تشكيل هيئة الحكم الانتقالي بصلاحيات تنفيذية كاملة، بينما قال المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستفان دي ميستورا إنه لا يعرف كيف يمكن لأي شخص أن يشكك في أنّ الانتقال السياسي هو جزء من أجندة المفاوضات.

يأتي ذلك بعد اجتماع بين وفد المعارضة السورية مع دي ميستورا أمس الأربعاء بمقر الأمم المتحدة في جنيف في سياق جولة جديدة من المحادثات. ويتوقع أن ينضم وفد النظام إلى المحادثات غدا الجمعة.

وخلال مؤتمر صحفي قال الزعبي إن وفده فوجئ عند سماعه نتائج زيارة دي ميستورا لبعض العواصم قبل جولة جنيف، مشيرا إلى أن أجواءها لم تكن إيجابية.

وأضاف أن دي ميستورا زار العواصم التي تدعم النظام، مشيرا إلى أن موسكو ما زالت حتى الآن ليست جادة برحيل "نظام بشار الأسد" الذي تعتبره المعارضة مفتاح الحل لـ الأزمة السورية وأنها لن تحيد عنه، كما أن موسكو لم تصرح بهيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات.

ولفت الزعبي إلى أن وفده أعاد التأكيد على دي مستورا ضرورة إحراز تقدم خلال الجولة الحالية بملفات إطلاق المعتقلين خاصة النساء والأطفال، والهدنة، والحد من خروقات النظام لها.

دي ميستورا: لا يمكن التشكيك بأن الانتقال السياسي جزء من أجندة المفاوضات (رويترز)

الانتقال السياسي
أما دي ميستورا، فقال إنّ موسكو وطهران، وحتى دمشق، وافقت على أجندة الأمم المتحدة لتحقيق الانتقال السياسي في سوريا.

وأضاف -في مؤتمر صحفي عقب انتهاء جولة المحادثات الأولى مع وفد المعارضة- أنّه لا يعرف كيف يمكن لأي شخص أن يشكك في أنّ الانتقال السياسي جزء من أجندة المفاوضات.

وكان المبعوث الدولي قد أنهى جولة شملت كلا من موسكو وعمان ودمشق وطهران، ووصل إلى جنيف صباح الأربعاء.

ونقل مراسل الجزيرة بجنيف عن مصدر دبلوماسي غربي -على علاقة بملف المحادثات- تأكيده أن الجولة الراهنة ستبحث عملية الانتقال السياسي رغم اليقين بأن وفد النظام سيقدم طروحات بهدف المماطلة وتضييع الوقت.

من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن الفرصة سانحة خلال الجولة الحالية من محادثات جنيف للتفاوض على عملية انتقال سياسي في سوريا.

وطالب كيري -في مؤتمر صحفي من واشنطن- جميع الأطراف في سوريا بالالتزام بوقف القتال وإعطاء فرصة لمحادثات السلام التي تقودها الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة