العدوان يصف اتهامات الجلبي للأردن بالسخيفة   
الثلاثاء 6/3/1424 هـ - الموافق 6/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحمد الجلبي
وصف وزير الإعلام الأردني محمد العدوان اتهامات رئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي للأردن بأنها سخيفة، وتأتي من شخص مطلوب للعدالة الأردنية. وأضاف العدوان أن الجلبي يسعى من وراء هذه الاتهامات إلى تبرئة نفسه بدافع من طموحه إلى منصب سياسي في العراق.

وكانت مجلة "نيوزويك" الأميركية نقلت عن الجلبي قوله إنه يمتلك 25 طنا من وثائق الاستخبارات العراقية يشمل بعضها ما وصفها باتهامات للعائلة المالكة في الأردن.

وقال الجلبي للمجلة إنها وثائق مربكة وإن بعضا منها يتعلق بالعاهل الأردني عبد الله الثاني، مضيفا أن الملك عبد الله الذي تسلم الحكم قبل أربعة أعوام قلق من علاقاته مع الرئيس العراقي صدام حسين ومما قد يحصل.

وكان أحمد الجلبي أنشأ في الثمانينات مصرف البتراء في الأردن الذي ما لبث أن أفلس، وإثر ذلك صدر ضده حكم بالسجن 22 عاما بتهمة الاختلاس.

لكن الجلبي يتهم الرئيس العراقي صدام حسين بالتآمر عليه عندما كان قريبا من النظام الأردني، ومن محمد سعيد النابلسي الذي كان حاكما للبنك المركزي الأردني ولا يوفر انتقاداته للعاهل الأردني عندما تتاح له الفرصة. ويعتبر الجلبي الأوفر حظا لدى وزارة الدفاع الأميركية والكونغرس الأميركي لحكم العراق بعد تشكيل حكومة عراقية انتقالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة