نتنياهو: الجيش مستعد لأي طارئ مع غزة ولبنان   
الأحد 1436/7/22 هـ - الموافق 10/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:44 (مكة المكرمة)، 11:44 (غرينتش)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في آخر اجتماع للحكومة المنصرفة إن الجيش الإسرائيلي على أهبة الاستعداد لمواجهة كل طارئ مع قطاع غزة ولبنان، وانتقد الرئيس الفلسطيني محمود عباس "لدخوله في تحالف مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس)".

وأكد نتنياهو الذي يترأس الحكومتين المنصرفة والقادمة أن حكومته حققت ما وصفها بالإنجازات الكبيرة خلال العامين الأخيرين، معتبرا أنها وجهت لحماس ضربة قوية في ما سمته إسرائيل بعملية الجرف الصامد.

وأضاف أن إسرائيل "أفشلت محاولات لتهريب أسلحة نوعية إلى حزب الله في جنوب لبنان، وأفشلت محاولات إيران لفتح جبهة جديدة ضد إسرائيل من هضبة الجولان".

وانتقد نتنياهو الرئيس الفلسطيني محمود عباس قائلا "عندما استدعت الحاجة اتخاذ قرارات صعبة, هرب أبو مازن وقرر ترك المفاوضات وتوجه بشكل منفرد وخلافا للاتفاقات إلى الحلبة الدولية ودخل في تحالف مع حماس".

في الوقت نفسه، تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بمواصلة جهوده لمنع إيران من الحصول على سلاح نووي، وقال إن "هذا الجهد ما زال في ذروته، وسنحتفظ بحقنا في حماية إسرائيل".

وكان نتنياهو قد تمكن من تشكيل حكومة جديدة في اللحظات الأخيرة يوم الأربعاء الماضي، وهو ائتلاف يميني هش يضم حزب الليكود بزعامته والبيت اليهودي و"يهودية التوراة" و"شاس" و"كلنا".

واعتبر عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، هذه الحكومة "حكومة وحدة من أجل الحرب وضد السلام والاستقرار في المنطقة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة