قلق من تفشي الحصبة بأوروبا   
الأربعاء 30/11/1432 هـ - الموافق 26/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 2:12 (مكة المكرمة)، 23:12 (غرينتش)

منظمة الصحة العالمية حثت الدول الأوروبية على تكثيف برامج اللقاحات الخاصة بالحصبة(الأوروبية)
أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها من تفشي مرض الحصبة في أوروبا، ودعت الدول الأوروبية إلى تكثيف حملاتها وبرامج اللقاحات للحد من انتشاره، والتخلص من هذا المرض المعدي بحلول 2015.

وذكر المكتب الأوروبي التابع للأمم المتحدة ومقره كوبنهاغن، أنه تم تسجيل ما يربو على 26 ألف حالة مؤكدة في أربعين من 53 دولة أوروبية في النصف الأول من العام الجاري، فضلا عن تسع وفيات مرتبطة بالحصبة في أوروبا هذا العام، سبع منها أصحابها فوق العاشرة من العمر.

وسجلت أغلب الحالات في غرب أوروبا حيث تتصدر فرنسا القائمة بتسجيل نحو 14 ألف إصابة بالمرض. ولمواجهة هذا الوضع أطلقت فرنسا مؤخرا حملة توعية في مختلف أنحاء البلاد.

وقالت المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية في منطقة أوروبا سوزانا جاكاب إن "الحصبة ليست بالعدوى غير الضارة كما يظن بعض الناس، وحيث يمكننا الوقاية من المرض والموت يجب أن نفعل هذا".

ولكن المرض يمكن أن يسبب مضاعفات خطيرة بما في ذلك الالتهاب الرئوي والتهاب الدماغ، والأطفال الرضع والمراهقون أكثر عرضة للعدوى.

وأشارت الوكالة إلى أن الإجراءات الموصى بها تشمل ضمان الفحص الطبي للمراهقين للوقوف على قدرة جهازهم المناعي وتطعيمهم في حال عدم حصولهم على جرعتين من التطعيم ضد الحصبة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة