لبنان: الهجوم على حافلة إسرائيلية ليس من الجنوب   
الثلاثاء 28/12/1422 هـ - الموافق 12/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دخان يتصاعد من موقع عسكري إسرائيلي إثر هجوم شنه حزب الله في جنوب لبنان (أرشيف)
نفى مصدر لبناني رسمي أن يكون إطلاق النار الذي استهدف اليوم حافلة إسرائيلية بالقرب من الحدود في جنوب لبنان وأسفر عن مقتل تسعة أشخاص من بينهم ستة إسرائيليين لم يكن مصدره الأراضي اللبنانية.

وأوضح المصدر "أن الحافلة الإسرائيلية أصيبت في مطاردة بين عناصر من الجيش الإسرائيلي ومجموعة كانت في الداخل ولم تصب بإطلاق نار مصدره الأراضي اللبنانية كما ذكرت إسرائيل".

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد أفادت بأن العناصر الأولى للتحقيق كشفت أن إطلاق النار الذي وقع على طريق قرب بلدة شلومي الإسرائيلية يمكن أن يكون مصدره لبنان, مشيرة إلى أن ثلاثة متسللين لم تعرف هويتهم بعد قتلوا في تبادل إطلاق النار.

يذكر أن موقعا للجيش الإسرائيلي بالقرب من الحدود السورية اللبنانية كان قد تعرض مساء أمس لإطلاق نار لم يسفر عن إصابات. وأشارت إسرائيل إلى أن المسلح الذي هاجم الموقع بالسلاح الآلي والقنابل اليدوية جاء من منطقة مقابلة لقرية الغجر.

وتقع قرية الغجر التي تحتلها إسرائيل منذ يونيو/حزيران 1967 على سفح هضبة الجولان السورية على الحدود مع لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة