بوش يفوز بـ51% من أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية   
الأحد 1425/9/25 هـ - الموافق 7/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)
بوش في طريقه لحكم البيت الأبيض لأربع سنوات قادمة (الفرنسية)
أفادت إحصاءات غير نهائية أعلنت مساء أمس أن الرئيس الجمهوري جورج بوش حصل على 51% من الأصوات مقابل 48% لمنافسه الديمقراطي جون كيري في الانتخابات الرئاسية التي جرت الثلاثاء الماضي.
 
وقالت لجنة دراسة الناخبين الأميركيين وهي مجموعة مستقلة تابعة لجامعة واشنطن إن حوالي 120 مليون أميركي (60% من أجمالي الناخبين) أدلوا بأصواتهم مقابل 106 ملايين في انتخابات العام 2000.
 
ووفقا لهذه الإحصاءات حصل بوش على تأييد 59.4 مليون ناخب مقابل 55.9 مليونا لكيري, وفاز بوش في 31 ولاية بينما حاز كيري على تأييد 20 ولاية بما فيها العاصمة واشنطن.

وحقق بوش أفضل نتيجة في ولاية يوتا الغربية حيث حصل على تأييد 71.1% من الناخبين بينما لم يحز كيري سوى 26.4% من أصواتهم.
 
وبالمقابل حقق كيري أفضل نتيجة له في العاصمة الفدرالية واشنطن حيث حصل على 89.5% من الأصوات.
 
أما ولاية أوهايو التي كانت محل نزاع فقد تقدم بوش فيها بـ136 ألف صوت حيث حصل على أصوات 2.79 مليون ناخب مقابل 2.65 مليون لكيري.
 
من جهة ثانية عزز الجمهوريون أغلبيتهم في مجلسي الشيوخ والنواب وفي حكام الولايات حيث يحتل الجمهوريون 55 مقعدا بمجلس الشيوخ مقابل 44 مقعدا للديمقراطيين، وفي مجلس  النواب 231 للجمهوريين مقابل 200 للديمقراطيين، أما حكام الولايات ففاز الجمهوريون بـ28 ولاية مقابل 21 ولاية للديمقراطيين.
 
وفي استطلاع لرأي الناخبين الذين صوتوا لبوش أظهر 85% ممن انتخبوه أن الإرهاب هو من أهم الدوافع مقابل 15% ممن انتخبوا كيري.
 
أما فيما يتعلق بالبعد الديني فأعلن 78% ممن فضلوا بوش أن القيم الأخلاقية التي يمثلها كانت من أهم الدوافع لاختياره، فيما قدم 19% ممن فضلوا كيري هذا العامل كأساس لحسم خيارهم.

ومن المفترض أن تصدر النتائج النهائية في السادس من يناير/ كانون الثاني القادم، ليتولى الفائز فيها مهامه رسميا في العشرين من الشهر نفسه.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة