وكالة ناسا الأميركية تعلن فشل برنامج طائرة فضاء   
الجمعة 1421/12/8 هـ - الموافق 2/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مجسم للطائرة الفضائية إكس-33 التي ألغت ناسا مشروع بنائها
قالت صحيفة واشنطن بوست اليوم الجمعة إن إدارة الطيران والفضاء الأميركية "ناسا" ألغت برنامج طائرة فضاء تجريبية كان محور جهودها تطوير جيل جديد من مركبات السفر إلى الفضاء، وذلك بعد أن واجه المشروع صعوبات فنية عديدة.

وأبلغ مسؤولون الصحيفة بأن إدارة الطيران والفضاء استثمرت 1.3 مليار دولار على مدى خمس سنوات لتطوير طائرة من طراز إكس 33، وهي طائرة دون طيار مصممة لتمهيد الطريق أمام طائرة أكبر يطلق عليها فنشر ستار يمكنها أن تنقل أفرادا وبضائع إلى الفضاء. لكن هذه الجهود كانت رهينة انتكاسات فنية ومشاكل في التكاليف وانهيار السوق المتوقعة لعمل هذه الطائرة.

وقال آرت ستيفنسون مدير مركز مارشال لرحلات الفضاء التابع لناسا -وهو المركز المسؤول عن مشتريات تطبيق هذه التكنولوجيا- إن تكاليف إطلاق الطائرة إكس 33 تفوق المكاسب التي يمكن تحقيقها من رحلات الطيران التجريبية لها.

ووفقا لتقرير الصحيفة فإن برنامج الطائرة إكس 33 واجه متاعب منذ فترة ليست قصيرة، وكان هدفا للمنتقدين مما أدى إلى إلغائه. وأضاف ستيفنسون "لقد كان هذا القرار قاسيا للغاية لكننا نثق في أنه القرار الصحيح".

وقالت الصحيفة إنه لهذه الأسباب وأسباب أخرى فإن إدارة الرئيس السابق بيل كلينتون استبدلت بهذا البرنامج برنامجا آخر تبلغ كلفته 4.5 مليارات دولار حصل في العام الماضي على موافقة الكونغرس.

وأضافت أنه تم إلغاء برنامج الطائرة إكس 33 وطائرة تجريبية أصغر يطلق عليها إكس 34 الخميس في أول جولة لتمويل البرنامج الجديد.

ويشمل البرنامج البديل تجارب على تقنيات جديدة ضمن قائمة كبيرة تحتوي على نظم الدفع وتقنيات الحفاظ على حياة أفراد الطاقم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة