فقدان مائة صومالي على الأقل بخليج عدن   
الثلاثاء 1425/2/9 هـ - الموافق 30/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اعتبر مائة شخص على الأقل في عداد المفقودين في مياه خليج عدن أثناء محاولتهم الوصول إلى اليمن الأسبوع الماضي من بونتلاند شمالي الصومال. ولم تعرف بعد أسباب المأساة حيث لم يصدر أي تصريح رسمي عن الحكومة اليمنية.

وأوضحت مصادر استنادا إلى صوماليين مقيمين في اليمن أن الزورق أبحر قبل عدة أيام من منطقة بونتلاند التي أعلنت استقلالها من طرف واحد.

وأعلن الصومالي حسن فرح من سكان بوصاصو عاصمة بونتلاند أن معظم ركاب الزورق صوماليون وبينهم إثيوبيون وقال "كانوا يقصدون اليمن حيث يسهل الانتقال منها إلى السعودية".

وفي حين يقول بعض السكان في يوصاصو أن الزورق غرق, تؤكد شهادات أخرى أن القبطان أرغم المهاجرين على القفز في المياه عند الاقتراب من السواحل اليمنية حيث غرقوا.

ويسعى العديد من الصوماليين لمغادرة بلادهم إلى اليمن والسعودية هربا من الحرب الأهلية المستمرة وتردي الأوضاع الاقتصادية في هذا البلد منذ سقوط الرئيس الصومالي محمد سياد بري عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة